مظاهرة مناوئة لليابان في بكين (رويترز-أرشيف)
وقع ملايين الصينيين على وثيقة عبر الإنترنت لمعارضة مسعى اليابان للحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.
 
وقالت صحيفة ليغال إيفننغ نيوز ومقرها بكين إن من المتوقع أن تحمل وثائق وضعت على أربعة مواقع إنترنت صينية توقيعات عشرة ملايين من بينهم صينيون يعيشون في الخارج بحلول ليل الاثنين، تعارض المسعى الياباني.
 
ونقل عن تشين تونغ رئيس تحرير موقع صيني محلي على الإنترنت قوله إنه لم يشاهد قط حملة توقيعات واسعة النطاق مثل هذه الحملة التي يتفق عليها هذا العدد الكبير من الناس.
 
وقال تشين إن الوثيقة المنشورة على موقعه ستقدم إلى الأمم المتحدة والسفارة اليابانية في العاصمة الصينية بكين وإلى الجهات الحكومية المعنية في الصين.
 
وبدأت حملة جمع التوقيعات الشهر الماضي من جانب عدة جماعات تعيش في الخارج تندد بسجل اليابان خلال الحرب العالمية الثانية.
 
وحصلت الحملة على قوة زخم وبدأت في الظهور على المواقع المحلية الكبيرة على الانترنت بعدما بدا يوم 21 مارس/آذار أن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان يؤيد مسعى اليابان للحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن الدولي في إطار أكبر إصلاحات تشهدها المنظمة الدولية منذ خروجها إلى النور في عام 1945.
 
ويضمر كثير من الصينيين رفضا كبيرا تجاه سجل اليابان وقت الحرب وما يعتبرونه إخفاقا من جانبها في الاعتراف بالفظائع التي ارتكبتها. وتقدر الصين أن ما يصل الى 35 مليون صيني قتلوا أو جرحوا عندما غزت القوات اليابانية البلاد في الفترة من 1931 إلى 1945.

المصدر : رويترز