تورط وكالة الاستخبارات المركزية في عمليات التعذيب بأبو غريب (الفرنسية-أرشيف)
أجلت محكمة عسكرية محاكمة عنصر في البحرية الأميركية متهم بتعذيب معتقل عراقي في قضية تكشف أيضا تورط وكالة الاستخبارات المركزية (CIA) في وفاة أحد سجناء معتقل أبو غريب.

وأجل القاضي المحاكمة بدعوى إعطاء محامي الدفاع وقتا كافيا لحل عدد من المسائل في القضية بما فيها كيفية تصنيف المواد والشهود.
 
ومن المتوقع أن يحدد يوم للمحاكمة في مايو/ أيار أو يونيو/ حزيران القادم.

ونفى الملازم الأميركي -الذي لم يكشف عن اسمه لأسباب أمنية- من خلال محاميه التهم المنسوبة إليه, وطالب بمحاكمة تضم هيئة محلفين من ضباط البحرية.

ويواجه الملازم في البحرية تهمة التعدي بالضرب على معتقل عراقي والسماح لزملائه بتعذيبه ما تسبب لاحقا في وفاته بعد التحقيق معه من قبل عناصر من وكالة الاستخبارات المركزية.

وقد اقتحم عناصر من البحرية الأميركية شقة العراقي واعتدوا عليه بالضرب بالأيدي والأرجل وأعقاب البنادق. وتم تسليم المعتقل بعد ذلك إلى عناصر الاستخبارات المركزية حيث توفي بعد بضع ساعات من التحقيق معه.

المصدر : أسوشيتد برس