واشنطن تعوض يهود المجر أموال قطار الذهب
آخر تحديث: 2005/3/12 الساعة 13:00 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/12 الساعة 13:00 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/2 هـ

واشنطن تعوض يهود المجر أموال قطار الذهب

اليهود اعتبروا التعويض ردا لاعتبارهم
توصلت الولايات المتحدة إلى اتفاق تدفع بموجبه 25.5 مليون دولار لوقف ملاحقات قضائية بدأها ناجون من محرقة اليهود في قضية نهب قطار الذهب المجري الذي كان ينقل أغراضا ثمينة تمت مصادرتها من مواطنين يهود.
 
وقال مصدر مقرب من المفاوضات إن المبلغ سيوزع على المحتاجين من اليهود الناجين من المحرقة (الهولوكوست) وليس جميع من فقدوا ممتلكاتهم التي كانت موجودة في القطار. ويذكر أن القوات المجرية نهبت القطار المؤلف من 24 حافلة عندما كانت القوات النازية تحاول نقله إلى ألمانيا في مايو/أيار عام 1945. وكان القطار عند نهبه تحت حراسة القوات الأميركية.
 
وتشير تقديرات لجنة التحقيق التي شكلها الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون وضباط أميركيين كبار عام 1999, إلى أن القطار كان محملا بالذهب والفضة والمجوهرات والآنية الثمينة و3000 سجادة إيرانية و1200 لوحة.
 
وبالرغم من أن أصحاب القضية أكدوا أن القيمة الحقيقية لحمولة القطار تتراوح بين 45 و90 مليون دولار, فإنهم اعتبروا التعويض ردا لاعتبارهم جراء ما أسموه معاناة اليهود إبان الحرب العالمية الثانية.
 
وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه في إطار شكوى جماعية قدمت الجمعة إلى محكمة فلوريدا, فإن السلطات الأميركية ستدفع 21 مليون دولار من المبلغ إلى منظمات تساعد ضحايا المحرقة اليهودية من المجر.
 
وتضاف إلى هذا المبلغ أربعة ملايين دولار لتسديد نفقات الشكوى والمحامين ونصف مليون لتمويل مشروع لتوثيق الأوراق والأدلة المرتبطة بهذه القضية.
وسيذهب 40% من مبلغ التعويض إلى يهود إسرائيليين, و22% إلى هنغاريين, و21% إلى أميركيين, و7% إلى كنديين.
المصدر : وكالات