استقالة زعيم المعارضة بتايلند بعد فوز شيناواترا
آخر تحديث: 2005/2/7 الساعة 11:38 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/2/7 الساعة 11:38 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/27 هـ

استقالة زعيم المعارضة بتايلند بعد فوز شيناواترا

جانب من عمليات عد الأصوات بجنوب تايلند ذي الغالبية المسلمة (الفرنسية)
 
استقال زعيم المعارضة في تايلند بانيات بانتادتان من زعامة الحزب الديمقراطي المعارض بعد الفوز الكاسح الذي حققه الحزب الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء تاكسين شيناواترا في الانتخابات العامة التي جرت أمس.
 
وقال بانتادتان للصحفيين في مقر الحزب إن عليه أن يتحمل الهزيمة مهما كانت أسبابها، واعترف بأنه لم يستطع قيادة الحزب نحو تحقيق أهدافه التي قام من أجلها.
 
وبعد عد أكثر من نصف أصوات الناخبين أشارت اللجنة الانتخابية إلى أن حزب تاي راك تاي فاز بـ371 مقعدا من مقاعد البرلمان الـ500 بينما فاز الحزب الديمقراطي المعارض بـ93 مقعدا.
 
وستنتهي اليوم عملية عد الأصوات، لكن النتائج الرسمية سيعلن عنها في وقت لاحق هذا الأسبوع.
 
وأعلن رئيس الوزراء المنتهية ولايته تاكسين شيناواترا أمس فوز حزبه في الانتخابات العامة، وقال في تصريح للصحفيين إنه "حتى لو كانت الأرقام الأولية تؤكد فوزنا فإنه يتعين علينا الانتظار لحين إعلان النتائج الرسمية"، وأضاف أن "النتائج تظهر أننا سنحقق الأغلبية التي ستمكننا من تشكيل حكومة دون أي ائتلاف مع أحزاب أخرى".
 
وأدلى حوالي 44 مليون تايلندي بأصواتهم في إطار الانتخابات التشريعية وتم التصويت عبر بطاقتين للاقتراع، الأولى للاقتراع من خلال الدائرة لاختيار 400 نائب، والثانية للاقتراع من خلال اللائحة النسبية لاختيار 100 نائب.
 
وتوقع استطلاع أجرته محطة التلفزيون التايلندية حصول حزب تاي راك تاي على 399 من مقاعد مجلس النواب، بينما توقعت فوز الحزب الديمقراطي بـ80 مقعدا وحزب شارت تاي حليف الائتلاف الحكومي السابق بـ20 مقعدا وحزب ماهاشون (الديمقراطيون المنشقون) بمقعد واحد.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: