فرق الإنقاذ لم تعثر على الطائرة الأفغانية المفقودة
آخر تحديث: 2005/2/5 الساعة 01:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/2/5 الساعة 01:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/26 هـ

فرق الإنقاذ لم تعثر على الطائرة الأفغانية المفقودة

حارس أفغاني أمام مقر شركة كام إير في كابل (الفرنسية)


أخفقت فرق الإنقاذ في العثور على حطام الطائرة الأفغانية المفقودة منذ يومين وعلقت عمليات البحث عنها حتى صباح اليوم السبت وهو ما ينفي الأنباء التي أشيعت سابقا في هذا الصدد.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية الجنرال محمد طاهر أميني أمس الجمعة أن عمليات البحث عن الطائرة التي تقل 104 أشخاص بينهم 19 أجنبيا على الأقل لم تثمر وجرى تعليقها حتى السبت.

ونقل مراسل الجزيرة عن مسؤولين أفغان أشرفوا على عمليات البحث عن الطائرة التي يرجح أنها سقطت شرق كابل قولهم إنه لم يتم العثور على أي أثر للحطام.

وكان مصدر أمني غربي لم يحدد هويته قد أشار في وقت سابق إلى أن مكان تحطم الطائرة حدد على بعد 35 كلم شرق كابل, فيما رجح نائب وزير الداخلية الأفغاني شاه محمود أن تكون الطائرة قد تحطمت بعد نفاذ وقودها.

"
نقل مراسل الجزيرة عن مسؤولين أفغان أشرفوا على عمليات البحث عن الطائرة التي يرجح أنها سقطت شرق كابل قولهم إنه لم يتم العثور على أي أثر للحطام
"

بلاغات الشهود
وأوضح المصدر الغربي أن أفغانا يقيمون على بعد ثلاثين أو أربعين كيلومترا شرق كابل اتصلوا بالسلطات لإبلاغها بأنهم يخشون أن تكون طائرة تحطمت بعد أن سمعوا دوي ارتطامها بالأرض.

ومعلوم أن الطائرة (طراز بوينغ 737) التي كانت متجهة من مدينة هرات غرب أفغانستان إلى كابل لم تتمكن من الهبوط في مطار العاصمة بسبب رداءة الطقس, واتجهت إلى مطار لاهور الباكستاني القريب بعد حصولها على إذن للهبوط فيه, إلا أنها لم تهبط لأسباب لم تتحدد بعد.

وقد كثفت قوات حفظ السلام التابعة لقيادة حلف الأطلسي محاولات البحث عن الطائرة التي كانت تحمل من بين ركابها أيضا 16 أجنبيا هم تسعة أتراك وستة من الروس وأميركي.

وفيما أكدت رئاسة الأركان الإيطالية أن ضابطا إيطاليا يدعى بونو فيانيني كان على متن الطائرة أشارت وزارة الخارجية الإيطالية إلى احتمال أن يكون خبيران آخران على متنها.

من جهته أوضح موظف في منظمة غير حكومية مقرها هرات لوكالة الصحافة الفرنسية أن ثلاث أميركيات يعملن لشركة خدمات صحية كن أيضا على متن الطائرة، فيما تعذر على سفارة الولايات المتحدة في كابل تأكيد هذا النبأ.

وقالت الناطقة باسم السفارة إنها على علم باحتمال وجود أميركيين بين الضحايا, مشيرة إلى أن السفارة ليست لديها قائمة



بالركاب الذين صعدوا بالفعل إلى الطائرة
.

المصدر : الجزيرة + وكالات