سريلانكا تبحث مع التاميل إغاثة ضحايا تسونامي
آخر تحديث: 2005/2/25 الساعة 18:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/2/25 الساعة 18:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/17 هـ

سريلانكا تبحث مع التاميل إغاثة ضحايا تسونامي

جورج بوش الأب وبيل كلينتون يزوران المناطق المنكوبة من سريلانكا (الفرنسية)

قالت الحكومة السريلانكية إنها تبحث حاليا صيغة توافقية مع متمردي نمور التاميل لإيصال المساعدات إلى المتضررين من كارثة تسونامي في شمال شرقي البلاد.

في المقابل عبرت الحكومة السريلانكية عن قلقها جراء مقتل أحد أفراد الجيش الحكومي على أيدي المتمردين الأربعاء الماضي تزامنا مع الذكرى الثالثة لاتفاق السلام بين الطرفين الذي تم التوصل إليه بوساطة نرويجية.

في غضون ذلك يأمل المتمردون في أن يزور ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز المنطقة الخاضعة لنفوذهم في شمال شرقي البلاد أثناء زيارته المناطق التي تضررت من كارثة تسونامي في شرقي سريلانكا الأسبوع القادم.

وقال س. بوليدفان الأمين العام لأمانة السلام بحركة نمور تحرير تاميل
إيلإم وأحد كبار مفاوضي المتمردين اليوم الجمعة إن أفراد الحركة يرغبون في استقبال الأمير تشارلز، مؤكدا أنه دائما محل ترحيب.

وأضاف بوليدفان أن الحركة تريد أن تحدث الأمير تشارلز عن المأساة التي حدثت في شمال شرقي البلاد، مشيرا إلى أن تقاعس الشخصيات الأجنبية الرفيعة عن زيارة المنطقة يعطي صورة خاطئة لساكنتها.

وسيقوم الأمير تشارلز بزيارة خاطفة لسريلانكا يوم الاثنين القادم وهو في طريقه لأستراليا وسيزور منطقة باتيكالاوا حيث توجد جيوب من الأدغال يسيطر عليها نمور التاميل وقرى الصيادين التي سويت بالأرض في موجات المد العاتية في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وقال مصدر بالحكومة السريلانكية إن زيارة الأمير تشارلز ستكون قصيرة جدا سيزور خلالها باتيكالاوا ثم يجتمع مع رئيسة البلاد في العاصمة كولومبو.

واستبعدت مصادر دبلوماسية أن يقوم تشارلز بزيارة لرؤية المتمردين الذين أدى صراعهم من أجل الحكم الذاتي المستمر منذ عقدين وحتى توقيع هدنة في عام 2002 إلى سقوط ما يقرب من 46 ألف قتيل.



المصدر : وكالات