عمال وفرق الإنقاذ يجلون جثث ضحايا المسجد المحترق (الفرنسية)

أعلنت الشرطة الإيرانية مقتل 59 شخصا وإصابة 210 آخرين بجروح في حريق غير متعمد شب في مسجد وسط طهران إثر خلل بمدفأة كهربائية.
 
ولم تسمح الشرطة للصحفيين بالاقتراب من الحريق الذي شب في مسجد أرك الذي أكد شهود عيان أنه لم ينهر بالكامل لكن أجزاء كبيرة منه بما فيها السقف دمرت.
 
وقال شهود عيان إن عمال مساعدة وفرقا للطوارئ هرعت إلى مكان الانفجار في وقت غطى فيه الدخان المسجد وامتلأت أرضه بالأحذية والملابس المحترقة.

واندلعت النيران عقب صلاة العشاء في الجزء المخصص للنساء في المسجد الواقع بمنطقة جراند بازار في طهران، وأوضحت وكالة الأنباء الطلابية أن 20 من الضحايا من النساء.
 
وأظهرت التحقيقات المبدئية أن الحريق يرجع إلى عيب في نظام التدفئة بالمسجد. وقد شوهد مسؤولون من وزارة الاستخبارات وهم يفحصون قطعا من المدفأة الكهربائية لتحديد سبب الحريق.
 
وناشد التلفزيون الإيراني المواطنين التبرع بالدم لإنقاذ الجرحي في وقت أقبل فيه عدد كبير من المسلمين للمسجد لتشييع القتلى الذين تزامن موتهم مع ذكرى استشهاد الإمام الحسين في كربلاء بالعراق.
 
ويصنف مسجد أرك الذي بني في عهد الأسرة البهلوية الأولى قبل نحو 80 عاما كأحد مواقع التراث الوطني في إيران.

المصدر : وكالات