هيلاري كلينتون دعت أوروبا والولايات المتحدة لمكافحة الإرهاب سويا (رويترز) 
دافعت السيناتور الأميركية عن الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون عن هيئة الأمم المتحدة ودعت حلف شمال الأطلسي (الناتو) للعب دور متزايد لحفظ الأمن في العالم.

وأعربت هيلاري زوجة الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون -في كلمة ألقتها أمام مؤتمر سنوي يعقد في مدينة ميونيخ الألمانية بشأن الأمن- عن أسفها لأن تتحول الأمم المتحدة إلى هدف وخصوصا في الولايات المتحدة "بسبب ما يقوم أو لا يقوم به أعضاؤها من عمل".

وقالت في المؤتمر الذي يحضره مسؤولون عن شؤون الدفاع "إننا بحاجة إلى أمم متحدة أقوى وليس أضعف", معربة عن دعمها لجهود الإصلاح التي يبذلها الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان الذي يحضر هو الآخر في المؤتمر.

استخلاص الدروس
ودعت هيلاري كلينتون أيضا إلى أن يلعب الحلف الأطلسي دورا متزايدا وقالت إن ذلك يمكن أن يتم عبر تحمل الحلف مسؤولية لعب "دور محدود في دارفور" عن طريق تقديم دعم لوجستي.

وأضافت أنها ليست بصدد القول إنه يتعين على الحلف أن يكون في كل مكان أو يقوم بكل شيء، مضيفة أن على الجميع استخلاص الدروس من الماضي والانفتاح على مهمات مستقبلية للحلف في تطبيق تفويضات مجلس الأمن.

وتسلمت السيدة كلينتون جائزة السياسي المثالي التي تمنحها وسائل الإعلام الألمانية سنويا والتي حصل عليها سابقا كل من نلسون مانديلا وياسر عرفات وعمدة نيويورك السابق رودولف جولياني.

المصدر : وكالات