سجناء يسيطرون على جزء من السجن (الفرنسية)

قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 24 آخرون بجروح في اضطرابات وقعت في أحد السجون بوسط الأرجنتين.
 
وقال المدعي العام بمحافظة قرطبة إن ثلاثة سجناء قتلوا أثناء محاولتهم الهرب مضيفا أن السجناء  استطاعوا الاستيلاء على أسلحة كانت مخزنة في السجن.
 
وأكد مسؤولون أن التمرد بدأ عندما أخذ السجناء المسلحون بالمسدسات والبنادق 24 حارسا بالإضافة إلى مدير السجن رهائن.

كما أكدت الشرطة أن سجينين واثنين آخرين من أفراد أمن السجن أصيبوا إصابات خطيرة في وقت متأخر من مساء أمس وأن مفاوضات جرت في وقت مبكر اليوم في محاولة لإنهاء العنف.
 
وأظهر فيلم تليفزيوني السجناء الذين استخدموا سكاكين محلية الصنع وهم في حالة هياج كما أظهر شخصا ملطخة ملابسه الدماء، بالإضافة إلى صور لسجناء ألقي القبض عليهم وهم يحاولون الهرب.
 
وقال رئيس شرطة قرطبة إنه كان يوجد خلال الاشتباكات 25 من حراس سجن سان مارتن الواقع في أطراف العاصمة الإقليمية لقرطبة والذي يقطنه نحو ألفي سجين بالإضافة إلى 50 شخصا كانوا في زيارة للسجن.
 
يذكر أن تقارير محلية أفادت بأن الوضع انفجر في السجن نتيجة مطالبة السجناء بتصحيح الأوضاع المعيشية لهم وزيادة عدد الزيارات.

المصدر : وكالات