فيشر يتفقد آتشه وضحايا إندونيسيا في تزايد
آخر تحديث: 2005/2/11 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/3 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز: لافروف يلغ نظيره العراقي دعم موسكو لوحدة العراق وسيادته وسلامة أراضيه
آخر تحديث: 2005/2/11 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/3 هـ

فيشر يتفقد آتشه وضحايا إندونيسيا في تزايد

مهمة انتشال ضحايا تسونامي قد تستغرق ستة أشهر أخرى (رويترز-أرشيف)

قام وزيرالخارجية الألماني يوشكا فيشر اليوم بجولة تفقدية لإقليم آتشه الإندونيسي في وقت حذر فيه عمال الإغاثة من أن مهمتهم قد تمتد لعدة شهور قادمة.
 
ومن المقررأن يلتقي فيشر القوات الألمانية الموجودة بإندونيسيا التي يقدر عددها بـ360 جنديا ويتوقع انسحابها الشهر القادم بينما توشك العمليات العسكرية على الانتهاء بالبلاد.

وكانت ألمانيا قد تعهدت بدفع 660 مليون دولار لجهود الإغاثة بالمنطقة مما جعلها أكبرالمتبرعين في العالم.
 
من ناحية أخرى انتقد نائب وزيرالدفاع الأميركي بول ولفويتز مشاركة الدول الإسلامية في دعم ضحايا تسونامي قائلا "إن الكثير يتحدث عن الجهاد لكنهم قصروا في مساعدة الضحايا وبالذات المسلمين في بلد مسلم كإندونيسيا".
 
وكان الاتحاد الأوروبي قد قرر مساعدة صيادي السمك في المنطقة من خلال إرسال مراكب قديمة ومنح تسهيلات تجارية لهم.

ومازال عمال الإغاثة ينتشلون يوميا مئات الجثث من تحت الأنقاض وتوقعت جمعيات خيرية أن يستمرانتشال الجثث لستة أشهر قادمة. وقالت الناطقة باسم الصليب الأحمر يرسا جران "إنه في كل مرة ترفع حجارة تجد شيئا تحتها ومازال هناك الكثير تحت الأنقاض".
 
إحصاءات جديدة:
ضحايا تسونامي في ازدياد بإندونيسيا(رويترز-أرشيف)
وفي السياق نفسه ارتفع عدد ضحايا الكارثة اليوم إلى 285.202 ألفا بعد ستة أسابيع من وقوعها وقد تحملت إندونيسيا العبء الأكبر منهم حيث توفي فيها أكثر من 231 ألف شخص في حين تشرد أكثر من 400 ألف.
 
وقالت وزارة الصحة الإندونيسية إن عدد الأشخاص الذين تم التأكد من وفاتهم  بالبلاد زاد بحوالي 623 شخصا ليرتفع العدد إلى 117.019 شخصا بينما زاد عدد المفقودين بـ 18 شخصا ليصل عددهم إلى 114.922 شخصا وبذلك يصبح إجمالي الضحايا هو 231.941 شخصا.

وتوقع مسؤولون إندونيسيون أن ترتفع الخسائر في الأرواح خلال الأسابيع القادمة بمعدل 500 شخص في اليوم.
 
تسمم غذائي
من ناحية أخرى أدخل حوالي 200 شخص بأحد مخيمات المشردين بآتشه المستشفى بسبب تعرضهم لما يعتقد أنه تسمم غذائي نتيجة أكلهم "معكرونة ملوثة".

وقال مسؤولون إن المرضى أخذوا الوجبة من تجهيزات الطوارئ بالمخيم الذي يضم أكثر من 2100 شخص وهي من الحصص التي تم توزيعها على الناجين من الكارثة.
 
من جهة أخرى تخطط إندونيسيا لتسجيل  آلاف الأطفال الذين توفي أباؤهم أو فقدوا خلال الكارثة.
 
وكانت الأمم المتحدة ووكالة الإغاثة الدولية قد ذكرت أن حوالي 440 طفلا فقدوا آباءهم بإقليم آتشه منذ شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي في حين أنه من المتوقع وجود آلاف من الحالات الأخرى تحتاج إلى تسجيل.
المصدر : وكالات