الانفجار نجم عن تسرب للغاز الأربعاء الماضي (الفرنسية)
ارتفع عدد ضحايا انفجار في منجم للفحم شمالي الصين إلى 87 قتيلا اليوم, فيما قالت وسائل الإعلام الحكومية إن الشرطة تحقق مع صاحب ومدير المنجم وقامت بتجميد حسابات المنجم في البنوك.
 
ويعد الانفجار الذي نجم عن تسرب للغاز يوم الأربعاء في منجم للفحم في تانغشان شمالي البلاد أثناء تحديثه واحدا من سلسلة حوادث في صناعة التعدين القاتلة.
 
ويتجاهل أصحاب المناجم شروط السلامة والأمان بسبب زيادة الطلب على الطاقة وارتفاع أسعار الفحم, ما يؤدي إلى  الاستخفاف باللوائح وزيادة الإنتاج على حساب الأمان.
 
كما أعاد أصحاب المناجم غير المشروعة فتح مناجمهم التي سبق أن أغلقتها السلطات لمخالفتها الشروط. وتمت خصخصة مناجم الفحم التي كانت مملوكة للدولة عام 2002.
 
وما زال 21 شخصا مفقودين وسط درجات حرارة تحت متجمدة في منجم ليوغوانتان في تانغشان, ويقوم 153 من عمال الإنقاذ بالبحث عنهم. وحسب شينخوا فإن أسرة كل قتيل ستحصل على تعويضات قدرها 220 ألف يوان (24240 دولارا).
 
وتسعى الصين جاهدة لإصلاح صناعة التعدين التي شهدت مقتل 2700 شخص في النصف الأول من العام 2005، لكن سلسلة حوادث وقعت في الأسابيع القليلة الماضية جعلت الحملات التي تقوم بها السلطات لتحسين مستويات السلامة في المناجم مثارا للسخرية.

المصدر : وكالات