طالبان تتوعد قوات الناتو بأفغانستان
آخر تحديث: 2005/12/10 الساعة 01:52 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/10 الساعة 01:52 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/10 هـ

طالبان تتوعد قوات الناتو بأفغانستان

قوات إيساف تنتشر لأول مرة بجنوب أفغانستان (الفرنسية-أرشيف)

رحبت الحكومة الأفغانية بقرار حلف شمال الأطلسي "الناتو" بتوسيع مهمته في أفغانستان قائلة إن ذلك سيعزز الأمن بأفغانستان. وقال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي للصحفيين إن شعب أفغانستان يقابل بالشكر مشاركة الحلف في إحلال الأمن وإعادة البناء في البلاد.

من جانبه أشار المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية إلى أن هذا التوسيع لقواعد القوة الدولية لحفظ السلام (إيساف) سيمكن الحلف الأطلسي من فرض الأمن بجنوب أفغانستان في وقت ستركز فيه القوات الأميركية أكثر على تعقب المسلحين.

في المقابل أعلن قائد بحركة طالبان أن زيادة عدد قوات الأطلسي لن يكون له تأثير على الحرب التي تشنها الحركة ضد هذه القوات والتي قال إنها ستستمر حتى تحصل أفغانستان على استقلالها، على حد قوله.

وقال الملا داد الله إن قوات إضافية تعني المزيد من الهجمات لمقاتلي طالبان، مشيرا إلى أن توسيع الحلف لعملياته في أفغانستان سيسهل على طالبان استهداف هذه القوات ومهاجمتها.

ومن المتوقع أن تقدم بريطانيا وكندا الجزء الأكبر من القوات المطلوبة لتوسيع مهمة ما يسمى بقوة المساعدة على إرساء الاستقرار(إيساف).

وقد يتطلب ذلك إرسال حوالي 6000 جندي إضافي إلى جنوب أفغانستان حيث تحصل مواجهات يومية مع المسلحين المشتبه في انتمائهم لطالبان والقاعدة.

ويأتي ذلك في وقت استمرت فيه الهجمات  في البلاد، حيث قتل شرطي أفغاني أمس وجرح آخران في كمين نصبه عناصر من طالبان بولاية هلمند جنوب أفغانستان, وفق ما أعلنت السلطات المحلية اليوم الجمعة.

المصدر : وكالات