الشرطة البريطانية حملت البرازيلي مسؤولية الحادث (الفرنسية-أرشيف)
قالت لجنة مستقلة لتقبل الشكاوي ضد عناصر الشرطة البريطانية إن أفراد الشرطة المتورطين بقتل مواطن برازيلي بريء "ظنوا" أنه انتحاري قد يواجهون دعاوى قضائية.

وأوضحت المنظمة أنها سترسل تقريرا للمدعي العام البريطاني بعد أن تنهي التحقيق الذي تجريه في حادثة إطلاق النار على البرازيلي جين شارلز في إحدى محطات قطارات لندن في يوليو/ تموز الماضي.

ومن المتوقع أن تنتهي اللجنة من تقريرها في منتصف يناير/ كانون الثاني القادم.

وكانت أسرة المواطن البرازيلي الذي قتل بعد التفجيرات التي شهدتها لندن في الصيف الماضي قد تقدموا بشكاوي ضد الشرطة البريطانية، فيما زعم رجال الشرطة أنهم اضطروا لإطلاق النار ضد شارلز بعد أن رفض الإذعان لأوامرهم وأصر على مواصلة سيره باتجاههم.

المصدر : الجزيرة + وكالات