ضحايا حوادث المناجم بالصين يقدرون بعشرات الآلاف سنويا (الفرنسية-أرشيف)
ذكرت مصادر إعلامية صينية أن 74 عاملا لقوا مصرعهم وأن 32 لا يزالون في عداد المفقودين في انفجار للغاز بمنجم للفحم شمالي الصين أمس, في أحدث انفجار من نوعه يشهده قطاع صناعة التعدين.
 
وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة إن 71 شخصا قتلوا داخل المنجم بالقرب من مدينة تانغشان بإقليم هيبي شرقي البلاد, بينما توفي ثلاثة آخرون في المستشفى.
 
كما أعلن التليفزيون الصيني أن عائلة كل قتيل ستحصل على تعويضات قدرها 200 ألف يوان (نحو 25 ألف دولار).
 
ومنعت الشرطة تقدم مئات الأقارب من الاحتشاد عند مدخل المنجم, في حين تسير جهود الإنقاذ ببطء مع ارتفاع مستوى الغاز داخل المنجم.
 
وقال مسؤول في المكتب المحلي لسلامة العمل إن فريق الإنقاذ المكون من 152 شخصا يحاول البحث عن العمال المفقودين, مضيفا أن الفنيين يحاولون خفض كثافة الغاز لضمان أمن رجال الإنقاذ.
 
يشار إلى أن الصين التي تملك واحدا من أكبر قطاعات مناجم الفحم في العالم وأكثرها خطورة، شهدت حوادث متكررة خلال العام الجاري أسفرت عن مقتل 2700 شخص على الأقل.

ويوجد بالصين حوالي 24 ألف منجم فحم, وتتسبب حوادث المناجم حسب الإحصاءات الرسمية بمقتل ستة آلاف شخص سنويا, في وقت تتحدث فيه تقديرات مستقلة عن 20 ألف قتيل سنويا.

المصدر : وكالات