نتنياهو يدعو لـ"عمل جريء" ضد البرنامج النووي الإيراني
آخر تحديث: 2005/12/5 الساعة 12:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/5 الساعة 12:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/5 هـ

نتنياهو يدعو لـ"عمل جريء" ضد البرنامج النووي الإيراني

نتنياهو ينوي السير على خطى بيغن في التعاطي مع أي تهديد خارجي (رويترز-أرشيف)

حث رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق بنيامين نتنياهو اليوم بلاده على الإقدام على ما وصفه بعمل جريء وشجاع ضد البرنامج النووي الإيراني.

وقال نتنياهو وهو المرشح الأوفر حظا لرئاسة حزب الليكود اليميني قبل الانتخابات التي تجري في 28 مارس/آذار، إنه "يجب عدم السماح لإيران بتطوير تهديد نووي ضد إسرائيل".

ودعا نتنياهو الذي يتوقع أن يكون منافسا لرئيس الوزراء أرييل شارون في الانتخابات القادمة، إلى هجوم جوي إسرائيلي على إيران شبيه بالذي شنته عام 1981 على المفاعل النووي العراقي.

وأكد نتنياهو أنه سيسير على نهج مناحيم بيغن (رئيس وزراء إسرائيل الراحل) الذي لم يسمح من خلال خطوة جريئة وشجاعة للعراق جار إيران بتطوير مثل هذا التهديد.

ويعتقد خبراء مستقلون أن إسرائيل وربما بدعم من الولايات المتحدة قد تشن هجوما مماثلا ضد إيران رغم أن منشآتها متعددة ومتفرقة ومحصنة جيدا.

وتقول إيران رابع أكبر منتج للنفط في العالم إن برنامجها النووي يهدف إلى سد احتياجاتها من الطاقة فقط، متعهدة بالرد على أي هجوم.

وتصاعدت حدة التوتر بين إيران وإسرائيل بعد أن دعا الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في أكتوبر/تشرين الأول إلى إزالة إسرائيل من الخريطة.

ومن جانبه قال شارون إن إسرائيل لا يمكن أن تقبل بأن تصبح إيران مزودة بأسلحة نووية، ولكنه ابتعد عن التهديد بشكل مباشر بالقيام بعمل عسكري.

وأكد شارون دعم إسرائيل للجهود الدبلوماسية التي تقودها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي لكبح جهود إيران لتخصيب اليورانيوم وهي خطوة أساسية لصنع أسلحة نووية.

ويرى رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية, دان حالوتس, أن الجهود الدبلوماسية الرامية إلى منع إيران من امتلاك السلاح النووي محكوم عليها بالفشل, ولكنه أشار إلى أن الخيار العسكري لم يتم التفكير فيه حتى الآن.

وأضاف حالوتس أن الإيرانيين عازمون على امتلاك القدرة النووية, وهو أمر غير مقبول من وجهة نظر إسرائيل.

المصدر : وكالات