محطة أميركية: الربيعة قضى بصاروخ أطلقته طائرة بريداتور تابعة لـCIA (الفرنسية)


أفادت محطة التلفزيون الأميركية "إن بي سي نيوز" نقلا عن مسؤولين رفيعي المستوى فضلوا عدم الكشف عن هويتهم بأن حمزة الربيعة القيادي البارز في تنظيم القاعدة قتل بصاروخ أطلقته وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA).

وقالت المحطة إن الربيعة قضى صباح الخميس بصاروخ أطلقته طائرة بدون طيار من طراز "بريداتور" تابعة لوكالة المخابرات المركزية الأميركية.

ونقلت عن سكان محليين قولهم إن الرجال الخمسة، وهما باكستانيان وثلاثة عرب, قتلوا بسقوط عدد من الصواريخ أطلقتها طائرة بدون طيار من طراز "بريداتور" وتحمل بقايا الصواريخ التي عثر عليها في المنطقة علامات أميركية.

وأضافت أن السكان سمعوا ستة انفجارات ولكن لم يتأكد ما إذا كانت ناتجة عن صواريخ أو متفجرات داخل المخبأ الذي كان القتلى يتحصنون فيه.

وكان الرئيس الباكستاني برويز مشرف أكد أمس مقتل مسؤول عمليات تنظيم القاعدة حمزة ربيعة المصري الجنسية في هجوم بباكستان.

مشرف أعلن من الكويت مقتل الربيعة (رويترز) 
تأتي تصريحات مشرف ردا على أنباء نشرتها صحيفة دون الباكستانية الناطقة بالإنكليزية أمس نقلا عن مصادر لم تحددها أن الربيعة قتل مع أربعة ناشطين آخرين في هجوم صاروخي الخميس نفذته طائرة تجسس أميركية في منطقة أسوراي شمال وزيرستان على الحدود مع أفغانستان.

أما وزير الداخلية الباكستاني أفتاب شيرابو فذكر أن الرجال الخمسة قتلوا بانفجار عبوة ناسفة كانوا يقلبونها.

ويقول مسؤولو الاستخبارات إن حمزة ربيعة كان يرأس قسم العلاقات الخارجية في القاعدة, وإنه هرب من هجوم نفذته قوات الأمن الباكستانية في الخامس من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي في نفس الإقليم وأدى حينها إلى مقتل ثمانية أشخاص من بينهم زوجة حمزة وأولاده.

ويبدو أن الالتباس في الأمر يعود لاختفاء جثة حمزة التي قالت الصحيفة الباكستانية إن رفاقه أخذوها مع جثتين لاثنين آخرين من الأجانب. وتقول الحكومة الباكستانية إن العديد من أعضاء القاعدة يحتمون في تلك المنطقة القبلية ذات الحكم شبه الذاتي في باكستان والقريبة من أفغانستان.

وقد شهدت مناطق القبائل الباكستانية في شمال وزيرستان مظاهرة حاشدة نددت بالتعاون الباكستاني الأميركي، وذلك عقب الإعلان عن مقتل قيادي بارز في القاعدة بالمنطقة في قصف استهدف منزلا قتل فيه مدنيون بينهم أطفال.

وتحسبا لتفاقم الأوضاع ووقوع اضطرابات في مناطق القبائل وخروجها عن نطاق السيطرة بعد هذا النبأ نشرت السلطات الباكستانية تعزيزات عسكرية وأمنية.

المصدر : الفرنسية