ثوران بركان بوبوكاتبلت في المكسيك
آخر تحديث: 2005/12/26 الساعة 11:24 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/26 الساعة 11:24 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/26 هـ

ثوران بركان بوبوكاتبلت في المكسيك

بوبوكاتبلت عاود نشاطه عام 1994 بعد خمود دام عقودا (الأوروبية-أرشيف)
ثار بركان بوبوكاتبلت العملاق في المكسيك مطلقا عمودا من الدخان والرماد على ارتفاع ثلاثة كيلومترات وانبثقت منه صخور منصهرة متوهجة سالت على منحدراته المكسوة بالثلوج دون خسائر تذكر.

وقال مسؤولون إن عمود الدخان والرماد والصخور المنصهرة انبعث أمس الأحد لمدة ثلاث دقائق من البركان الذي يعني اسمه باللغة المحلية "الجبل الذي ينبعث منه الدخان". ويبعد هذا البركان نحو 64 كيلومترا من مكسيكو سيتي.

وذكر مركز منع الكوارث إن النشاط البركاني الحالي لبوبوكاتبلت كان متوقعا ولا دليل على خطر كبير في الأيام القادمة، مشيرا إلى أنه لم يتلق تقارير عن حالات تساقط رماد.

وكان البركان بوبوكاتبلت قد عاد إلى النشاط عام 1994 بعد خمود دام عقودا. وقد نشط مرات منذ ذلك الحين كانت أهمها في عام 2000 عندما قذف صخورا متوهجة إلى ارتفاعات كبيرة فوق فوهته في سلسلة من الانفجارات، وأجلي عشرات الآلاف من السكان المقيمين على مقربة منه آنذاك.

وكان البركان الذي يبلغ ارتفاعه 5452 مترا قذف مطلع ديسمبر/كانون الأول الجاري رمادا على بلدة أمكاميكا القريبة.

ويقول العلماء إن آخر ثورة كبيرة للبركان وقعت قبل ما يزيد على ألف عام بينما سجل هنود الأزتيك الذين كانوا يعمرون منطقة وادي المكسيك قبل مجيء الإسبان عدة ثورات صغيرة.

ويصبح البركان أكثر نشاطا في شهور الشتاء الباردة حيث يؤدي تراكم المزيد من الثلج إلى تصدع الحمم المتجمدة في الفوهة مما يسمح بانبثاق الرماد والدخان والصخور المنصهرة.

المصدر : رويترز