الثلوج أغلقت الطرق (رويترز-أرشيف) 
قتل شخصان على الأقل وأصيب المئات باليابان في حوادث ناجمة عن تساقط غير مسبوق للثلوج التي غطت مناطق واسعة امتدت إلى كوريا الجنوبية, ليرتفع عدد ضحايا الثلوج إلى عشرة قتلى.

وقالت مصادر يايانية مسؤولة إن نحو 581 شخصا أصيبوا في حوادث متفرقة, مشيرة إلى أن الثلوج الكثيفة تسببت في إغلاق المدارس والمصانع وإصابة مظاهر الحياة بحالة من الشلل، بعد انقطاع الكهرباء وتعطل المستشفيات والمواصلات الجوية والبرية.

وأشارت المصادر إلى أن أكثر من 240 ألف منزل مازالوا بدون كهرباء بعد انقطاع التيار عن نحو 650 ألف منزل في مقاطعة نيغاتا على طول شاطئ بحر اليابان اليوم الخميس.

وبلغ ارتفاع الثلوج في مدينة كاغوشيما الجنوبية 11 سنتم صباح اليوم الخميس، وهو أعلى معدل ثلوج تشهده تلك المنطقة في شهر ديسمبر/كانون الأول منذ 88 عاما.

وفي كوريا الجنوبية بلغ تساقط الثلوج معدلات قياسية غير مسبوقة حيث بلغت كثافة الثلوج نحو 59 سنتم على الأقل. وقد تسببت الثلوج في توقف حركة المواصلات, وانقطاع الكهرباء عن مناطق متفرقة.

فيضانات آسيا
من جهة أخرى لقي ستة أشخاص حتفهم في فيضانات اجتاحت مناطق زراعة البن في المرتفعات الوسطى بفيتنام، ليرتفع إلى 60 عدد الضحايا في هذا البلد خلال الأيام العشرة الماضية.

وفي تايلند لقي 19 شخصا حتفهم من جراء الفيضانات التي اجتاحت جنوب البلاد الأسبوع الماضي، ليرتفع إلى 35 عدد القتلى في أعنف فيضانات تتعرض لها المنطقة خلال نحو 30 عاما.

وتمكنت فرق الإنقاذ من العثور على نحو 2000 مفقود في إحدى القرى النائية جنوب تايلند، بعد أن عزلتهم الانهيارات الأرضية عن العالم الخارجي مدة ثلاثة أيام.

المصدر : وكالات