شرطة هونغ كونغ تسعى لمنع تحول المظاهرة للعنف (رويترز-أرشيف)
خرجت في هونغ كونغ مظاهرتان تؤيد إحداهما سن قوانين إصلاحية وتعارض الأخرى هذه القوانين قائلة إنها غير كافية.
 
فقد تظاهر مئات الأشخاص أمام المجلس التشريعي في هونغ كونغ اليوم تزامنا مع تصويت تشريعي مهم بشأن الإصلاحات الانتخابية.
 
وقرع أكثر من 200 شخص الطبول ورددوا شعارات لصالح حزمة مقترحة للحكومة تتعلق بالإصلاحات الانتخابية المحدودة، والتي من المقرر أن يجري التصويت عليها غدا الخميس أو بعد غد الجمعة.
 
وفي غضون ذلك نظم مئات من المطالبين بالديمقراطية مظاهرة مضادة تطالب المشرعين بالتخلي عن الإصلاحات، التي يصفونها بأنها لا تلبي بصورة كافية حق الاقتراع العام في هونغ كونغ.
 
وتواجه الحكومة هزيمة في التصويت بشأن الإصلاحات التي رفض مشرعون مؤيدون للديمقراطية الموافقة عليها لأنها لا تتضمن جدولا زمنيا للديمقراطية.
 
وشارك مئات الآلاف في مسيرة بداية الشهر الجاري لمعارضة الإصلاحات التي يقول منتقدون إنها لا تتعدى كونها مجرد استرضاء للطموحات الديمقراطية للشعب.

المصدر : وكالات