غوتوفينا متهم بقتل 150 صربيا( رويترزـ أرشيف)
رحلت السلطات الإسبانية اليوم الجنرال الكرواتي أنتي غوتوفينا إلى لاهاي حيث محكمة الجزاء الدولية التي سيحاكم أمامها لارتكابه جرائم في حق الإنسانية.

وقال مسؤول بالمطار الذي نقل منه غوتوفينا إن الجنرال الكرواتي وهو أحد أكبر ثلاثة مشتبه فيهم مطلوبين فيما يتعلق بحرب البلقان في التسعينات، غادر إسبانيا اليوم السبت في طريقه إلى لاهاي للمثول أمام محكمة جرائم الحرب.

وقد غادر سجن سوتو ديل ريال بمدريد صباح اليوم استعدادا لنقله بطائرة عسكرية إسبانية إلى هولندا حيث سيسلم إلى المحكمة.

وكان غوتوفينا (50 عاما) الذي وجهت إليه المحكمة اتهامات عام 2001 بارتكاب جرائم حرب ضد صرب كرواتيا، محتجزا في سجن قريب من مدريد منذ توقيفه الأربعاء وبحوزته جواز سفر مزور في مطعم فندق فاخر في جزر الخالدات الإسبانية.
 
ويتهم الجنرال الكرواتي بالمسؤولية عن مقتل ما لا يقل عن 150 صربيا على أيدي قوات تخضع لقيادته في أعقاب "عملية العاصفة" التي شنتها القوات الكرواتية عام 1995 واستعادت خلالها أجزاء من البلاد من المتمردين الصرب.
 
وأثار اعتقاله نداءات ببذل مزيد من الجهود للإمساك بالهاربين الآخرين وهما الزعيمان الصربيان رادوفان كاراديتش وراتكو ملاديتش.

المصدر : وكالات