اتهمت إيران الولايات المتحدة بانتهاك سيادتها عبر تحليق طائرات أميركية في مجالها الجوي بشكل غير مشروع، وأكدت عثورها على حطام طائرتي تجسس أميركيتين غير مأهولتين على أراضيها بالأشهر الأخيرة.

وعبرت الخارجية الإيرانية عن احتجاج طهران الشديد على "مثل هذه الأفعال غير المشروعة" وأكدت على ضرورة مراعاة مبادئ القانون الدولي فيما يتعلق بحرمة السيادة وسلامة أراضي الدول. وقالت الوزارة إن التحقيقات توصلت إلى أن الطائرتين أميركيتان.

وزارة الدفاع الأميركية لم تعلق على تلك الاحتجاجات التي جاءت بصيغة رسائل إلى الحكومة كتبت منذ بضعة أشهر، وسلمت إلى سفارة سويسرا في طهران لنقلها إلى السلطات الأميركية. ولم يعلن عن الرسائل إلا بالأمم المتحدة الاثنين.

وأوضحت الرسائل تفاصيل تتعلق بإسقاط طائرة تعمل بدون طيار من طراز (شادو 200 آر كيو-7) بإقليم إيلام في الرابع من يوليو/ تموز الماضي على بعد 60 كلم من الحدود, وطائرة أخرى من طراز هيرمس بمنطقة خرم آباد يوم 25 أغسطس/ آب الماضي عثر عليها على بعد 200 كلم داخل أراضي إيران.

كما وزع نائب مندوب إيران بالأمم المتحدة على أعضاء مجلس الأمن الدولي يوم 26 أكتوبر/تشرين الأول الماضي, رسالتين تحتجان على الانتهاك الأميركي.

المصدر : وكالات