سكان الشارقة تجمعوا بالحدائق بعد شعورهم بزلزال قشم (الفرنسية)

لقي تسعة أشخاص على الأقل مصرعهم وأصيب العشرات في زلزال ضرب ظهر اليوم جزيرة قشم الإيرانية الواقعة في الخليج العربي، وامتد أثره إلى دولة الأمارات.

وقدر مركز رصد الزلازل الإيراني قوته بـ 5.9 درجات على مقياس ريختر مشيرا إلى أن مركز الزلزال كان في مياه الخليج بين جزيرة قشم (1500 كلم جنوب غرب طهران) ومرفأ بندر عباس.

في حين أكدت النشرة الجيولوجية الأميركية أن الزلزال كان بقوة 6.1 درجات، وكان مركزه على بعد 58 كلم جنوب غرب ميناء بندر عباس.

ونقل التلفزيون الرسمي عن حاكم الجزيرة حيدر علي شفاندي أن الزلزال الذي لم يطل مدينة قشم أدى إلى تدمير أربع قرى، مضيفا أن فرق الإنقاذ أرسلت إلى القرى المنكوبة.

وأوردت شبكة خبر للأنباء أن قرية جوفارزين قد دمرت، إلا أنه لم ترد معلومات بشأن العدد الفعلي لسكانها.

وذكر شفاندي أن تسعة أشخاص قتلوا موضحا أن خمسة لقوا حتفهم في قريتي تومبان وغبردين حيث وصلت نسبة الأضرار إلى 15%، وقضى أربعة في قرية كاريوان التي يبلغ عدد سكانها ثلاثة آلاف نسمة حيث بلغت الأضرار نسبة 40%.

عمليات الإنقاذ
وذكر مدير منظمة عمليات الإسعاف في الهلال الأحمر الإيراني شهرام الامدريان -من جانبه- أن عمليات الإنقاذ بدأت بعد عشر دقائق من وقوع الزلزال، موضحا أن نقل الجرحى "يتم بالمروحيات نظرا لصعوبة إجلائهم بحرا".

ونقلت أسوشيتد برس عن المسؤول في الجزيرة جاسم كرامي توقعه بعدم حصول خسائر كبيرة بالأرواح، باعتبار أن نحو 120 ألف شخص فقط يقطنون الجزيرة التي تصل مساحتها إلى 1500 كلم 2.

زلزال قشم وقع بعد تسعة أشهر من زلزال زرند الذي أوقع نحو 600 قتيل (الفرنسية)
ونظرا لوقوع إيران بين صفيحتين أرضيتين غالبا ما يحصل احتكاك بينهما, فهي تتعرض بشكل دائم لزلازل وهزات أرضية.

ويأتي زلزال اليوم بعد تسعة أشهر من زلزال ضرب مدينة زرند وأدى إلى مقتل 614 شخصا، وسنتين من الزلزال الذي أتى على مدينة بم وأسفر عن مصرع 31 ألفا.

الإمارات
وشعر بالزلزال الذي استغرق نحو عشر ثوان سكان عمان، والإمارات وخصوصا ساكني إمارات رأس الخيمة والشارقة ودبي الواقعة على بعد 250 كلم من قشم.

وكان المقيمون في ناطحات السحاب ورواد المخازن الكبرى هم أكثر من شعر بالهزة.

وقال مراسل الجزيرة بدبي إن السكان في المناطق الثلاث نزلوا الشوارع وافترشوا الأرض، لكنه أضاف أن سلطات الدفاع المدني طالبتهم بالعودة إلى منازلهم وأنه لا يوجد خطر من حدوث زلزال.

المصدر : الجزيرة + وكالات