موغابي ضمن من جمدت ممتلكاتهم (رويترز)

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جورج بوش جمد ممتلكات 128 شخصا و33 شركة في الولايات المتحدة بتهمة عرقلة الإصلاحات الديمقراطية في زيمبابوي.

وبذلك اتسعت اللائحة الأولى للعقوبات التي شملت في مرحلة أولى تجميد ممتلكات 77 شخصا بينهم رئيس زيمبابوي روبرت موغابي منذ آذار/ مارس 2003.

وقالت متحدثة باسم البيت الأبيض إن الحكومة الزيمبابوية إذا أرادت تجنب عقوبات إضافية فعليها بذل جهود من أجل إعادة القواعد الديمقراطية ودولة القانون.

واعتبرت دانا بيرينو أن هذا الحظر ليس موجها ضد الشعب الزيمبابوي، وإنما ضد من وصفتهم بالمسؤولين عن معاناة الشعب.

وفي رسالة إلى أعضاء الكونغرس قال الرئيس الأميركي إن الوضع في زيبابوي مستمر في التدهور.

وأضاف أن الحكومة تستمر في قمع مجموعات المعارضة والمجتمع المدني وبتقييد الإعلام المستقل وعدم أخذ قرارات العدالة بالاعتبار.

المصدر : وكالات