الحكومة السريلانكية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية
آخر تحديث: 2005/11/24 الساعة 01:21 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/24 الساعة 01:21 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/23 هـ

الحكومة السريلانكية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية

رئيس سريلانكا احتفظ بحقيبتي الدفاع والمالية في الحكومة الجديدة(الفرنسية)
أدت الحكومة السريلانكية اليمين الدستورية أمام الرئيس الجديد ماهيندا راجاباكسي بعد ستة أيام من انتخابه رئيسا للبلاد, بينما رفض الماركسيون الذين دعموه قبول أي منصب وزاري.
 
وقلص الرئيس راجاباكسي عدد الحقائب الوزارية إلى 25 وزارة من أصل 40 واحتفظ بالوزارات الهامة كالدفاع والمالية لنفسه, كما اختار أحد المقربين له وهو ماندالا ساماراويرا وزيرا للخارجية. وعين وزير المالية السابق ساراث أمونوجاما, وزيرا للإدارة العامة والداخلية.
 
وينص الدستور السريلانكي على أن يتولى رئيس البلاد وزارة الدفاع حيث يعتبر القائد الأعلى للقوات المسلحة إلا أن احتفاظه بحقيبة المالية من شأنه تعزيز موقفه خلال فترة حكمة التي تستمر ستة أعوام.
 
وعرض الرئيس الجديد حقائب وزارية على حزب جبهة التحرير الشعبية الماركسي الذي دعم حملته الانتخابية ومع ذلك رفض الحزب المشاركة في الحكومة الجديدة حيث من المقرر أن يعلن في وقت لاحق أسباب ذلك القرار.
 
ويعتبر الرئيس الجديد متشددا في مسألة التوصل لحل دائم لعملية السلام المتوقفة مع جبهة نمور التاميل, كما أنه يتبع سياسات منحازة للشعب بسبب تحالفاته مع الأحزاب الماركسية والبوذية.
 
وبالرغم من تقليص عدد الوزارات فإن هناك 23 وزيرا بدون وزارة أدوا اليمين الدستورية أيضا, حيث سيتولون مناصب تم استحداثها مؤخرا إلى جانب 29 من نواب الوزراء.
المصدر : وكالات