لجنة استشارية توصي بتساوي فرص الجنسين بعرش اليابان
آخر تحديث: 2005/11/22 الساعة 04:13 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/22 الساعة 04:13 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/21 هـ

لجنة استشارية توصي بتساوي فرص الجنسين بعرش اليابان

الإمبراطور وابنته (الفرنسية)
أوصت لجنة استشارية يابانية بضرورة منح النساء نفس حق الرجال في وراثة العرش الإمبراطوري, وهو ما من شأنه كسر تقليد راسخ يقصر تولي العرش على الرجال دون النساء.

ونسبت وكالة كيودو للأنباء إلى اللجنة الاستشارية إجماعها على أن تكون للمولود الأول للإمبراطور الأولوية في وراثة العرش بغض النظر عن جنسه.

ومن شأن هذا التغيير أن يحل أزمة تخيم على اليابان بشأن وراثة العرش لكنه سوف يصطدم بمرقبة المحافظين المتشددين في الإبقاء على العرش الإمبراطوري الذي يمتد تاريخه في اعتقادهم إلى أكثر من ألفي عام حصرا على الرجال.

وفي الوقت الراهن فإن الذكور فقط من ذرية إمبراطور اليابان يمكنهم اعتلاء عرش زهرة الأقحوان. ومنذ 40 عاما لم يولد أي ذكر في الأسرة الإمبراطورية اليابانية, حيث لدى الإمبراطور أكيهيتو ثلاث حفيدات.

وكالة كيودو اعتبرت أن هذا الإجماع يمهد الطريق أمام الأميرة أيكو (ثلاثة أعوام) وهي الابنة الوحيدة لولي العهد الأمير ناروهيتو وزوجته الأميرة ماساكو لتصبح في نهاية الأمر أول إمبراطورة لليابان منذ القرن الثامن عشر. وفي حال إجراء مراجعة قانونية اتساقا مع ما انتهت إليه اللجنة ستكون الأميرة أيكو الثانية في ترتيب وراثة العرش بعد أبيها.

ونقلت كيودو عن هيرويوكي يوشيكاوا رئيس اللجنة التي بدأت مناقشة الموضوع في يناير/ كانون الثاني أن اللجنة تعتزم تقديم تقرير نهائي إلى رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي يوم الخميس. ونسبت الوكالة إلى يوشيكاوا قوله إن اللجنة وافقت على التوصية بإعطاء الأولوية للمولود الأول لأن ذلك "سهل الفهم ونظام مستقر".

كما وافقت اللجنة أيضا على الحاجة إلى إلغاء شرط قانوني يلزم أي عضوة في الأسرة الإمبراطورية بترك الأسرة إذا تزوجت شخصا من عامة الشعب.

وتأتي توصية اللجنة بعد أقل من أسبوع من زواج الأميرة ساياكو بواحد من عامة الشعب وهو الموظف يوشيكي كورودا الثلاثاء الماضي وتنازلها عن امتيازاتها كواحدة من الأسرة الإمبراطورية.

المصدر : رويترز