مركزية العمل تصوت لصالح الانسحاب من حكومة شارون
آخر تحديث: 2005/11/21 الساعة 00:27 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/21 الساعة 00:27 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/20 هـ

مركزية العمل تصوت لصالح الانسحاب من حكومة شارون

بيرتس يتهم شارون بتعميق الفقر وإذلال الفقراء والمهاجرين (الفرنسية)

صوتت اللجنة المركزية لحزب العمل الإسرائيلي لصالح انسحاب ممثلي حزب العمل من حكومة رئيس الوزراء أرييل شارون في خطوة تمهد الطريق أمام عقد انتخابات برلمانية مبكرة.
 
وجاء التصويت خلال اجتماع اللجنة في تل أبيب اليوم بناء على توصية تقدم بها الزعيم الجديد لحزب العمل عمير بيرتس الذي جمع رسائل استقالات من وزراء الحزب الأسبوع الماضي.
 
وفي خطاب له خلال الاجتماع ركز بيرتس على قضايا الاقتصاد الداخلي متهما حكومة شارون بتعميق الفقر و"إذلال" الفقراء والمهاجرين.
 
وحث الناخبين من حزب الليكود ممن سماهم بالطبقة الدنيا في إسرائيل على التصويت لصالح العمل قائلا "أنتم لا تتخلون عن الليكود. الليكود هو من تخلى عنكم".
 
وتضم الحكومة ثمانية وزراء من العمل وثلاثة نواب وزراء. وتصبح الاستقالات نافذة رسميا بعد 48 ساعة من تقديمها لرئيس الوزراء.
 
الاستمرار مع بيريز
من جانب آخر أكد شارون اليوم عزمه مواصلة العمل مع شمعون بيريز الذي خسر زعامة الحزب أمام بيرتس.
 
وخلال الاجتماع الحكومي الأسبوعي طمأن شارون نائبه قائلا "أشكرك على كل الجهود التي بذلتها في الحكومة, وهذه بداية العمل المشتركة بيننا". وأضاف "هذه بداية تعاون, ولن أسمح لك أبدا بترك المهمات التي يجب أن تقودها".
 
من جانبه أكد بيريز أن على الحكومة القادمة -بغض النظر عن تركيبتها- مواصلة مساعي السلام. وأوضح أن "هذه الحكومة عالجت مسألتين لم تكونا قريبتين إلى قلبي فحسب, لكنهما كانتا مهمتين بالنسبة للشعب وهما الانسحاب من قطاع غزة وتطوير منطقتي النقب والجولان".
 
يأتي ذلك في وقت تعززت فيه الشكوك بشأن نية شارون الخروج من الليكود ليرشح نفسه على رأس حزب أكثر اعتدالا لخوض الانتخابات البرلمانية.
 
ويرى المراقبون أن هذا الحزب يمكن أن يحصد 28 مقعدا من مقاعد الكنيست مقابل 18 لليكود و28 للعمل، من أصل 120 مقعدا في الكنيست.
المصدر : وكالات