شيراك يدعو للتهدئة وسط اتساع دائرة العنف بضواحي باريس
آخر تحديث: 2005/11/2 الساعة 18:59 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/2 الساعة 18:59 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/1 هـ

شيراك يدعو للتهدئة وسط اتساع دائرة العنف بضواحي باريس

دائرة أعمال العنف تتسع بضواحي العاصمة الفرنسية وتربك الحكومة (الفرنسية)


دعا الرئيس الفرنسي جاك شيراك اليوم الأربعاء إلى "تهدئة النفوس" في وقت اتسعت فيه دائرة أعمال الشغب في مدن عدة بضاحية العاصمة باريس.
 
وقال شيراك أمام مجلس الوزراء "على النفوس أن تهدأ ويجب تطبيق القانون بشكل صارم لكن بروح الحوار والاحترام"، مؤكدا أن "غياب الحوار وانعدام التقدير يمكن أن يقودا إلى وضع خطير".
 
من جهة أخرى, طلب الرئيس الفرنسي من الحكومة أن تتقدم ضمن مهلة شهر في مجلس الوزراء باقتراحات لتسريع وتعزيز فاعلية التدابير المتخذة من أجل إيجاد فرص متكافئة للجميع في المجتمع الفرنسي.
 
وبسبب تداعيات تلك الأحداث أرجأ رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دوفيلبان اليوم زيارته المقررة إلى كندا. وقد دعا أمس إلى عودة الهدوء بعدما استمرت أعمال الشغب التي يقوم بها الشبان مدة أسبوع تقريبا.
 
وجاءت دعوة دوفيلبان للهدوء بعد انتقادات حادة من المعارضة الاشتراكية لسياسة "عدم التهاون" مع العنف التي يتبعها وزير الداخلية نيكولا ساركوزي.
 

شيراك يدعو الحكومة لتعزيز تكافؤ الفرص للحد من تهميش شباب الضواحي (الفرنسية)

تواصل العنف

في غضون ذلك تواصلت صباح اليوم أعمال العنف التي انطلقت شرارتها الأولى الخميس الماضي إثر وفاة مراهقين في ضاحية كليشي سور بوا الفقيرة أثناء محاولتهما الاختباء داخل غرفة محول كهربائي بعد أن ظنا أن الشرطة تلاحقهما. وسيحدد تحقيق قضائي الظروف الدقيقة لوفاتهما.
 
واتسعت دائرة العنف لتشمل تسع دوائر بالضاحية الباريسية بعدما اقتصرت في الليالي السابقة على دائرة سين سان في الضاحية الشمالية.
 
وقال مصدر في الشرطة إن أكثر من مائة سيارة أحرقت في سين سان دنيس فجر اليوم الأربعاء كما تعرضت ثكنة لرجال الإطفاء لرمي الحجارة في أولناي سو بوا.
 
وأوضح أحد المحققين أن الشرطة اعتقلت عشرات الأشخاص في سين سان دوني ومدن أخرى مما أعاد الهدوء نسبيا إلى الضاحية، وأوضح أن المواجهات المباشرة بعد الاعتقال أصبحت قليلة، مشيرا إلى وقوع مضايقات متفرقة قامت بها مجموعات صغيرة "متحركة".
 
وفي فال واز (الضاحية الشمالية الغربية) حصلت "صدامات طفيفة" في غوسانفيل وأرجنتوي و"فيلييه لو بل" بين شبان والشرطة.
 
وتحاصر أعداد كبيرة من الشرطة منذ ست ليال مدينة كليشي سو بوا وضواحيها التي شهدت انطلاق أعمال الشغب.
المصدر : وكالات