الاشتباه بوقوف حزب العمال الكردستاني وراء التفجير (رويترز-أرشيف)
أصيب 23 شخصا بينهم عدد من رجال الشرطة والجيش بجروح بانفجار سيارة مفخخة في بلدة سمدنيلي جنوب شرق تركيا.

وقال بيان صادر عن مكتب الحاكم الإقليمي إن من بين الجرحى أربعة جنود وثلاثة من ضباط الشرطة و16 مدنيا، مشيرا إلى أن الانفجار وقع بعد منتصف الليلة الماضية، وتسبب بإلحاق أضرار بنحو 67 مبنى.

واتهم البيان متمردي حزب العمال الكردستاني الساعين للحصول على الحكم الذاتي بالوقوف وراء التفجير الذي وقع في إقليم هاكاري قرب الحدود مع العراق وإيران.

وكان الحزب الكردستاني قد أنهى بشكل فردي في الثالث من الشهر الماضي اتفاقية وقف إطلاق النار التي تم التوصل إليها يوم 20 أغسطس/آب الجاري، وتعهد بزيادة هجماته.

من جانبها تجاهلت الحكومة التركية اتفاقية وقف إطلاق النار، وتعهدت بمواصلة قتالها حتى استسلام أو قتل آخر عضو بالحزب الكردي.

وقد أدى الصراع بين الحزب والحكومة التركية إلى مقتل نحو 37 ألف شخص منذ عام 1984.

يذكر أن الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي وتركيا تصنف حزب العمال الكردستاني على أنه منظمة إرهابية.

المصدر : وكالات