بكين تجدد تحذيرها واشنطن من التدخل في ملف تايوان
آخر تحديث: 2005/11/16 الساعة 11:02 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/16 الساعة 11:02 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/14 هـ

بكين تجدد تحذيرها واشنطن من التدخل في ملف تايوان

لي زاوسينغ جدد التأكيد بأن تايوان جزء من الصين (الفرنسية-أرشيف)
حذرت الصين بأنها "لن تتساهل" مع أي تدخل في شؤون تايوان, في إشارة إلى تصريحات الرئيس الأميركي جورج بوش الذي دعا خلال جولته الآسيوية الحالية بكين إلى التحاور بطريقة سلمية مع الجزيرة.
 
وقال وزير الخارجية الصيني لي زاوسينغ -على هامش منتدى التعاون الاقتصادي في آسيا والمحيط الهادئ- إن تايوان جزء من الصين, مجددا رفض بلاده التدخل في الشؤون الداخلية لها.

ودعا الرئيس بوش في وقت سابق بكين إلى إحراز تقدم على صعيد الحريات السياسية والدينية, مشيدا بالتقدم الديمقراطي الذي أحرزته جزيرة تايوان, معتبرا أنها انتقلت من "القمع إلى الديمقراطية".

كما أعلن أن بلاده ستواصل تشجيع الحوار بين الصين وتايوان إلى حين التوصل لحل خلافاتهما بطريقة سلمية.

هذا وترفض بكين بصورة مستمرة التصريحات الأميركية حيال تايوان التي تعتبرها جزءا من أراضيها رغم انفصال الجزيرة عنها في عام 1949 بعد أن لجأ إليها القوميون هربا من وصول الشيوعيين للحكم.
 
احتجاجات
وكان مئات اليابانيين استقبلوا بوش بالاحتجاجات الغاضبة من سياسته في العراق وافغانستان, مطالبين إياه بسحب القوات الأميركية من بلادهم خصوصا من جزيرة أوكيناوا.
 
زيارة بوش لليابان هي المحطة الأولى في جولة آسيوية ستحمله أيضا إلى كوريا الجنوبية والصين, ومن بعدها منغوليا في أول زيارة لرئيس أميركي لهذا البلد. وستتركز جولة بوش على بحث قضايا صعبة منها برنامج الأسلحة النووية لكوريا الشمالية والدعوة إلى تجارة أكثر حرية والعمل المشترك ضد تهديد إنفلونزا الطيور.
 
وقلل كبار مساعدي بوش من مستوى التوقعات بحدوث أي انفراج مهم بشأن النزاعات التجارية الأميركية مع اليابان والصين, وركزوا على اعتبار الجولة مهمة للحفاظ على علاقات قوية مع حلفاء مهمين. وكان بوش زار الأرجنتين والبرازيل وبنما في وقت سابق من الشهر الجاري.
 
وفي كوريا الجنوبية, التي سيحضر فيها بوش قمة منتدى آسيا والمحيط الهادي للتعاون الاقتصادي (آبك) الذي يضم 21 دولة, شارك نحو 20 ألف شخص يحملون لافتات تقول "لا لزيارة بوش"، في مظاهرة نظمها اتحاد العمال احتجاجا على القمة.
المصدر : وكالات