مصرع تسعة من قوات الأمن الأفغانية وجرح جنديين أميركيين
آخر تحديث: 2005/11/10 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/10 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/9 هـ

مصرع تسعة من قوات الأمن الأفغانية وجرح جنديين أميركيين

قوات الشرطة الأفغانية أصبحت هدفا مفضلا لعناصر طالبان(الفرنسية-أرشيف)
قتل مسلحون من حركة طالبان سبعة من رجال الشرطة الأفغانية وأسروا اثنين منهم في كمين نصبوه في إقليم قندهار بجنوب أفغانستان.

وقال حاكم إقليم أرزكان جان محمد خان إن الحادث وقع حين كانت قوات الشرطة تسير في قافلة مكونة من ثلاث سيارات في منطقة من قندهار قريبة من أرزكان أمس الأربعاء، مشيرا إلى أن المهاجمين تمكنوا من الفرار بعد الكمين وأن اثنين من أفراد الشرطة ما زالا مفقودين.

وأضاف أن سيارة واحدة من القافلة تمكنت من الإفلات من الكمين، ولكن صواريخ مقاتلي طالبان أصابت السيارتين الأخريين.

يأتي ذلك بعد مقتل جندي أفغاني في هجوم آخر لطالبان في نفس الإقليم أمس.

وفي حادثة لم تتضح أسبابها بعد قتل الجنود الأميركيون ضابطا في الجيش الأفغاني بعد أن أطلق الأخير النار على جنود أميركيين متسببا في جرح اثنين منهم في قاعدة عسكرية مشتركة في ولاية باكيتا شرق أفغانستان.

وقال متحدث باسم القوات الأميركية إنه لا يملك معلومات عن الحادثة التي أكدها ناطق باسم الجيش الأفغاني.

وكان مقاتلو طالبان قتلوا قبل يومين رجلين قالا إنهما يعملان مترجمين للقوات الأميركية.

وقال المولوي أحمد الله أحمدي أحد قادة طالبان إن أعضاء في الحركة خطفوا الرجلين وهما من أصل أفغاني في إقليم أرزكان وسط البلاد هذا الأسبوع، قبل أن يقتلا ليلة الثلاثاء.

وأضاف أحمدي في اتصال هاتفي مع وكالة رويترز أن جثتي الرجلين ألقيتا على جانب طريق و"يمكن لأي أحد أن يلتقطهما".

المصدر : وكالات