آثار مبان انهارت بإسلام آباد جراء الزلزال الذي ضرب شبه القارة الهندية (رويترز)


هز زلزال ضخم مدنا وقرى في أنحاء جنوب القارة الآسيوية اليوم السبت حيث ضرب مناطق منها العاصمة الباكستانية إسلام آباد.
 
وتشهد مناطق كبيرة من باكستان والهند وأفغانستان نشاطا زلزاليا لأن الصفيحة القارية الهندية التي ترتكز عليها هذه المنطقة تندفع بقوة نحو الصفيحة القارية للمنطقة الأوروبية الآسيوية.
 
ووقع أكثر الزلازل قوة في تاريخ المنطقة يوم 31 مايو/أيار 1935 حينما ضرب زلزال قوته 7.5 درجات على مقياس ريختر منطقة كويتا وهي الآن الجزء الغربي من باكستان ليقتل ما بين 30 و60 ألفا وفقا لأرقام هيئة المساحة الأميركية.
 
وفيما يلي بعض أكثر الزلازل خطورة في المنطقة خلال العقود الماضية:
 
- باكستان 28 ديسمبر/كانون الأول 1974: زلزال قوته 6.2 درجات يقتل 5300 شخص في تسع بلدات بالجبال الشمالية الباكستانية.
 
- نيبال والحدود الهندية 20 أغسطس/آب 1988: زلزال قوته 6.6 درجات يقتل 1450 شخصا.
 
- الهند 19 أكتوبر/تشرين الأول 1991: مقتل نحو ألفي شخص في زلزال بقوة 7 درجات في شمال الهند.
 
- أفغانستان 4 فبراير/شباط 1998:  مقتل نحو 2300 شخص في زلزال بمنطقة رستاج في إقليم طخار الأفغاني. وكانت قوة الزلزال 6.1 درجات على مقياس ريختر.
 
- أفغانستان 30 مايو/أيار 1998: زلزال قوي بدرجة 6.9 على مقياس ريختر يقتل ما يقرب من 4000 شخص ويدمر 50 قرية في إقليم طخار في الشمال.
 
- أفغانستان 25 مارس/آذار 2002: مقتل 1000 شخص على الأقل في منطقة نهرين في جبال الكوش الهندية بعد سلسلة من الهزات الأرضية وصلت قوة أعلاها 6.1 درجات على مقياس ريختر.
 
- باكستان 8 أكتوبر/تشرين الأول 2005: ثارت مخاوف من مقتل أكثر من ألف شخص بعد أن ضرب زلزال قوته 7.7 درجات على مقياس ريختر شمال شرقي العاصمة إسلام آباد.

المصدر : رويترز