الإعصار بيتا يضرب ساحل نيكاراغوا ويفقد بعضا من قوته
آخر تحديث: 2005/10/31 الساعة 03:11 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/29 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: استقالة 8 من أعضاء الهيئة العليا السورية للمفاوضات مع النظام
آخر تحديث: 2005/10/31 الساعة 03:11 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/29 هـ

الإعصار بيتا يضرب ساحل نيكاراغوا ويفقد بعضا من قوته

السلطات في نيكاراغوا وهندوراس تجلي آلاف السكان من المناطق الساحلية (الفرنسية)


ضرب الإعصار بيتا ساحل نيكاراغوا على البحر الكاريبي في وقت مبكر من صباح الأحد، حيث أجبرت الرياح العاتية والأمطار الغزيرة التي صاحبته آلاف السكان على التوجه إلى الملاجئ وسط مخاوف من حدوث انهيارات طينية.
 
وقال مسؤولون بفرق الطوارئ إنه لم ترد تقارير عن سقوط قتلى، رغم أن من المتوقع أن يأخذ بيتا طريقه مباشرة عبر نيكاراغوا ليزيد المخاوف من حدوث فيضانات وانهيارات طينية مميتة في القرى الجبلية.
 
وفقد بيتا بعضا من قوته حيث بلغت سرعته 11 كلم في الساعة، قبل أن يصل إلى الساحل متحولا ببطء إلى الجنوب لينجو ميناء بويرتو كابيثاس من ضربة مباشرة.
 
وفور وصوله إلى الساحل فقد الإعصار مزيدا من قوته على الرغم من أنه بقي إعصارا من الدرجة الأولى، إذ بلغت سرعة الرياح المصاحبة له 150 كلم في الساعة.
 
وفي هندوراس المجاورة قال مسؤولون إن الاتصالات قطعت بعد أن أغرقت الفيضانات القرى الساحلية المعزولة. كما هرع السكان إلى المتاجر لشراء احتياجاتهم الأساسية، واصطفت طوابير طويلة أمام محطات الوقود.
 
وحذر المركز الأميركي القومي للأعاصير من أن أمطارا يتراوح منسوبها بين 25 و38 سنتيمترا قد تهطل على نيكاراغوا وشرقي هندوراس، مع توقع أن يبلغ منسوب الأمطار الحد الأقصى ببعض المناطق ليصل إلى 64 سنتيمترا.
 
وقال المركز الذي مقره ميامي "من المتوقع أن يضعف بيتا بسرعة أثناء ساعات اليوم" مع توقع تراجع سرعة الرياح المصاحبة له.



   
وكانت السلطات الحكومية في نيكاراغوا وهندوراس أجلت آلاف السكان من المناطق الساحلية، مع اقتراب دخول الإعصار بيتا الفئة الثالثة.
 
وقبل تقدمه البطيء غربا نحو أراضي أميركا الوسطى, ضرب بيتا جزيرة كولومبيا محدثا رياحا عاتية وأمطارا مدارية غزيرة واضطرابا في سرعة أمواج البحر. غير أنه لم يتسبب في أي وفيات عدا بعض الإصابات.
 
وأعلن رئيس نيكاراغوا إنريكيه بولانوس حالة الطوارئ من الدرجة القصوى أمس، داعيا المواطنين إلى ملازمة منازلهم.
 
كما أعلن عن خطة حكومية لإجلاء 45 ألف شخص من مناطق الموانئ والمناطق الساحلية إلى 15 مجمعا للإيواء وسط البلاد. ويشارك في عمليات الإجلاء القوات المسلحة وقوات الدفاع المدني. وقد حذت هندوراس حذو نيكاراغوا.
المصدر : وكالات