اشتباكات بين الأمن والنازيين الجدد في أوهايو
آخر تحديث: 2005/10/16 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/16 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/14 هـ

اشتباكات بين الأمن والنازيين الجدد في أوهايو

اعتقلت السلطات الأمنية في ولاية أوهايو الأميركية عشرات الأشخاص خلال مسيرة لمجموعة من النازيين الجدد شمال منطقة توليدو.
 
وقالت الشرطة إن الاعتقالات جاءت بعد أن رشق المتظاهرون رجال الأمن بالحجارة والزجاجات الفارغة وأشعلوا النار في بعض المحال التجارية.
 
وأعلن محافظ أوهايو جاك فورد حالة طوارئ وحظرا للتجول خلال عطلة الأسبوع, كما طلب مساعدة الدوريات الخارجية. وألقى فورد باللوم على عناصر في العصابات باستغلال الوضع في المدينة.
 
جاء ذلك عندما تجمع أعضاء من حركة تطلق على نفسها حزب النازية الأميركي في حديقة المدينة استعدادا للانطلاق في مسيرة بحماية قوات الأمن.
 
وقال المنظمون إن المسيرة خرجت احتجاجا على عصابات السود التي اتهمتها بأنها تسبب مضايقات للسكان.
 
واندلعت اشتباكات استمرت بضع ساعات عندما حاولت الشرطة التدخل لتفريق المتظاهرين وإلغاء المسيرة. وطارد العشرات من رجال الشرطة عددا من الشبان في المنطقة وأطلقوا عبوات مسيل الدموع على المتظاهرين.
 
وقال رئيس شرطة الولاية إن مجموعة من الرجال رشقوا أحد المحال بالحجارة وحاول آخرون قلب عدد من السيارات، مشيرا إلى أن الاعتقالت طالت العشرات بتهمة تخريب الممتلكات.
 
وأوضح أن السلطات لن تمنح المجموعة النازية تصريحا للخروج بمسيرة في الشوارع ولكنها لن تستطيع منعهم من المشي على أرصفة الطرقات مثل غيرهم من المواطنين.
المصدر : وكالات