أفراد من الشرطة الروسية بمكان الانفجار بمنطقة داغستان (رويترز-أرشيف)

قتل مسلحون مجهولون اثنين من رجال الشرطة الروسية بمنطقة داغستان الواقعة جنوب البلاد على الحدود مع الشيشان.
 
وقد أطلق المسلحون النار بوقت متأخر من ليل الاثنين، عندما أوقف رجال الأمن سيارة وعلى متنها عدد من الركاب عند مدخل نفق يربط بين عاصمة الإقليم محج قلعة ومناطق جبلية.
 
وقد أسفر الحادث عن مقتل ضابطين من الشرطة وإصابة آخر. ولاذ المسلحون بالفرار من إحدى الفوهات العلوية للنفق رغم إغلاقه من قبل الشرطة.
 
وقالت شرطة داغستان إنها عثرت على مخابئ للأسلحة ومتفجرات في مدينة محج قلعة، وفي إحدى المدن المجاورة لها.
 
في غضون ذلك عثرت السلطات بالشيشان على جثتين واحدة لرجل أمن والأخرى لأحد موظفي الإدارة المحلية، كانا قد اختطفا الشهر الماضي على أيدي مسلحين مجهولين بالعاصمة غروزني.
 
وكانت اشتباكات قد وقعت الأحد الماضي بين قوات الأمن ومسحلين بمنطقة داغستان، أسفرت عن مقتل اثنين من الشرطة وخمسة مسلحين.
 
وحسب وكالات الأنباء الروسية فإن الاشتباكات جاءت بعد أن داهمت القوات الخاصة الروسية منزلا يتحصن فيه المسلحون بالإقليم. وقد سمعت طلقات الرصاص وأصوات الانفجارات وسط عاصمة الإقليم محج قلعة، بعد أن رد المسلحون على الغارة.
 
وقد أصبح العنف ظاهرة شائعة في داغستان وهي منطقة مسلمة، بعد أن انتقل إليها القتال من الشيشان المجاورة حيث يقاتل المسلحون الحكم الروسي منذ عشر سنوات.

المصدر : وكالات