الأمطار الغزيرة التي سببتها العواصف أدت لانهيارات في منطقة باناباج (الفرنسية) 

انتهت عمليات البحث والإنقاذ في غواتيمالا واعتبر 1400 شخص فقدوا في الانهيارات الأرضية التي وقعت في تلك المنطقة "في عداد القتلى".

وصرح المتحدث باسم رجال الإطفاء ماريو كروز بأنه لم يعد هناك أمل في العثور على ناجين من الانهيارات التي تسببت بها الأمطار الغزيرة جراء عاصفة ستان الاستوائية. وقد اجتاحت تلك الانهيارات بلدات في منطقتي باناباج وتزانشتاج.

وقال كروز إن المناطق ستغلق لتجنب انتشار أية أوبئة، يضاف ذلك إلى مناطق أعلنت خطرة صحيا الاثنين.

ويرتفع بذلك عدد من قضوا في الانهيارات الأرضية إلى أكثر من ألفي شخص في غواتيمالا وحدها بعد أن كانت قد تأكدت وفاة نحو 652 شخصا في وقت سابق.

وبلغ عدد القتلى 71 شخصا في السلفادور و11 في نيكاراغوا و28 في جنوب المكسيك، حيث قضى 15 شخصا في ولاية شياباس (جنوب غرب) وحدها.

المصدر : وكالات