هروب المساجين أمر شائع في دول أميركا اللاتينية (رويترز-أرشيف)

تمكن 55 محبوسا من الفرار من سجن ساو روكيو 60 كلم إلى الغرب من العاصمة البرازيلية برازيليا إثر قيامهم بحفر منفذ في حائط السجن.
 
وقال ضابط الشرطة ماركوس بيريرا إن حراس السجن ألقوا القبض على 14 شخصا في حين لا تزال قوات الشرطة تبحث عن 41 سجينا آخر اختفوا في المنطقة.
 
وأفادت الشرطة بأن المساجين استطاعوا شق حفرة بوسائل وأدوات حادة، ولكنها لم تشر إلى الكيفية التي تمكنت بها هذه المجموعة من إدخال هذه الأدوات للسجن الذي يحتجز به نحو 130 سجينا.
 
ومن بين المساجين الذين هربوا تجار مخدرات وقتلة وآخرون مارسوا السرقة والسطو المسلح.
 
يذكر أن هروب المساجين أمر شائع في دول أميركا اللاتينية ومنها البرازيل، حيث يعد هذا الهروب هو الثاني من نوعه في هذا البلد خلال 24 ساعة، فقد هرب أمس ثمانية أشخاص من أحد سجون ولاية ميناس غيرياس.

المصدر : أسوشيتد برس