الانتخابات البلدية بكشمير تبدأ وسط أعمال عنف
آخر تحديث: 2005/1/29 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/29 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/18 هـ

الانتخابات البلدية بكشمير تبدأ وسط أعمال عنف

انتشار هندي لتسهيل إجراء الانتخابات (رويترز)
 
تزامنت الانتخابات البلدية التي بدأت اليوم في الجزء الخاضع للهند من كشمير مع حوادث عنف، ولم تفلح الإجراءات الهندية المشددة في رفع مستوى الأمن في المنطقة.
 
وقالت الشرطة إن مسلحا أطلق النار على أحد المرشحين فأرداه قتيلا، كما أصيب اثنان آخران في حادث منفرد، وأمس ألقى مسلحون قنابل يدوية على تجمع من المرشحين لخوض الانتخابات البلدية في مدينة بامبور بالقرب من سرينغار عاصمة الإقليم مما أدى إلى إصابة 26 شخصا.
 
وتصاعدت أحداث العنف بصورة ثابتة منذ بدء الاستعداد للانتخابات التي تجرى على مرحلتين. وقد بدأت المرحلة الأولى اليوم في مقاطعات كبوارا وبارمولا وستستكمل في المقاطعات الأخرى في الأول من فبراير/شباط المقبل.
 
ويقول المراقبون إن هذه الانتخابات اختبار مهم للحكومة الائتلافية التي تضم حزب المؤتمر وحزب الشعب الديمقراطي.
 
وفي الوقت الذي تشهد فيه الدوائر الانتخابية إقبالا ضعيفا قاطع قياديون كشميريون ينتمون إلى عدة أحزاب إسلامية في جامو وكشمير هذه الانتخابات.
 
وهذه هي المرة الأولي التي ترشح فيها المرأة في الانتخابات حيث خصصت الحكومة 33 مقعدا للنساء.
 
وكانت آخر انتخابات بلدية في الإقليم أجريت في 1977 حيث منعت الاضطرابات السياسية والعنف الذي أندلع في عام 1989 إجراء أي انتخابات أخرى.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: