البرادعي دعا واشنطن إلى عدم استخدام القوة مع طهران (رويترز)
حث مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الولايات المتحدة على التعاون مع الاتحاد الأوروبي لإقناع إيران بالتخلي عن برنامجها النووي الذي يمكن أن يستخدم في صنع أسلحة.
 
وردا على سؤال عن تصريحات أميركية مؤخرا عن احتمال القيام بعمل عسكري لمنع إيران من اقتناء أسلحة نووية قال البرادعي إنه يأمل بأن تختار الولايات المتحدة الطريق الدبلوماسي.
 
وأضاف على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس "أتمنى أن يتم إشراك الولايات المتحدة في نهاية الأمر بشكل فعال مع الأوروبيين في الحوار مع إيران.
 
وقال البرادعي إن إيران تتعاون مع مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية مشيرا إلى أن الأمر يرجع إلي الجمهورية الإسلامية فيما يتعلق ببناء الثقة بأن طموحاتها النووية لا تشمل إنتاج قنبلة.
 
وتقود فرنسا وبريطانيا وألمانيا مبادرة من جانب الاتحاد الأوروبي لدفع طهران إلى التخلي عن برنامجها لإنتاج وقود نووي مقابل حوافز اقتصادية وسياسية.
 
وفي طهران قال مرجع شيعي إن إيران سترد على التهديدات العسكرية الأخيرة التي أطلقتها الولايات المتحدة بشأن برنامج طهران "المزعوم" للأسلحة النووية بإطلاق مظاهرة حاشدة يوم العاشر من فبراير/ شباط القادم في ذكرى الاحتفال بالذكرى السادسة والعشرين للثورة الإسلامية.
 
وقال آية الله إمامي قاشاني بعد صلاة الجمعة في طهران "إن الشعب الإيراني سيرد على البيت الأبيض، وسيظهر للحكومة الأميركية أن شعبنا يضحك من تهديداتهم".
 
وكانت حكومة الرئيس الإصلاحي محمد


خاتمي قد أعلنت أن إيران ستدافع عن نفسها في حال تعرضها لهجوم أمريكي.

المصدر : وكالات