الزلزال الجديد يضيف المزيد من المتاعب لإندونيسيا (رويترز)

ضرب زلزال قوي جزيرة سولاويسي شمال شرق العاصمة الإندونيسية جاكرتا في ساعة مبكرة من صباح اليوم، مما أدى إلى إلحاق أضرار بمبان عدة في الجزيرة.

ولم ترد بعد أي أنباء عن وقوع إصابات في صفوف السكان نتيجة للزلزال الذي قالت وكالة الأرصاد الجوية إن قوته بلغت 6.2 درجات على مقياس ريختر.

وقال مسؤول بالوكالة إن أضرارا وقعت ببعض المنازل في مدينة بالو كبرى مدن جزيرة سولاويسي القريبة من مركز الزلزال. وأوضحت أجهزة إعلام محلية أن هزتين ارتداديتين على الأقل وقعتا بعد الزلزال وأن مطار بالو قد أغلق.

ويأتي الزلزال الجديد بعد أقل من شهر من وقوع زلزال بقوة تسع درجات في غربي إندونيسيا مما أثار موجات مد بحري (تسونامي) أدت إلى قتل قرابة 174 ألف شخص حول حوض المحيط الهندي.

ويواصل عمال الإنقاذ في إقليم آتشيه الأكثر تضررا من الزلزال السابق انتشال مئات الجثث من أكوام الوحل والركام فيما تشير منظمات الإغاثة إلى أنها تعمل للوصول إلى أماكن معزولة كانت ضربها المد.

وينتشل الجنود الإندونيسيون وعدد من المتطوعين نحو 1000 جثة يوميا في الإقليم من أكوام الوحول وركام المباني المتهدمة ثم يقومون بدفنها في قبور جماعية.



المصدر : وكالات