متمردو ساحل العاج يرفضون قرار تأهيل سلاحها الجوي
آخر تحديث: 2005/1/23 الساعة 23:37 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/23 الساعة 23:37 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/13 هـ

متمردو ساحل العاج يرفضون قرار تأهيل سلاحها الجوي

سورو اعتبر قرار الأمم المتحدة لغوا ليس بالإمكان فهمه(الفرنسية)

أبدى متمردو ساحل العاج الأحد اعتراضهم على قرار الأمم المتحدة وفرنسا بالسماح لحكومة الرئيس غباغبو بإعادة تأهيل سلاح الجو الذي دمره الفرنسيون العاملون في مهمة حفظ السلام قبل شهرين.

وذكر زعيم المتمردين غويامي سورو خلال مؤتمر صحفي في بواكيه الخاضعة لسيطرتهم أنه ليس بالإمكان الحديث عن نزع السلاح والسماح لأحد أطراف النزاع بصيانة وشراء أسلحة.

وقال سورو قبل توجهه إلى جنوب أفريقيا "فيما كانوا -الأمم المتحدة وفرنسا- يقولون أن بإمكان غباغبو تأهيل الطائرات, أعلنوا أنه لن يكون قادرا على تسليحها, الأمر أشبه بالسماح لشخص باصطياد السمك ومنعه من أكله، وأضاف إنه لغو عصي على الفهم.

وكان جيش ساحل العاج قد أوضح بعد صدور الموافقة الدولية أن قرار نقل الطائرات إلى أبيدجان يتماشى مع اتفاق سحب الأسلحة الثقيلة بعيدا عن خط المواجهة ويعزز آمال السلام.

ومعلوم أن فرنسا تنشر قوة فرنسية قوامها خمسة آلاف جندي إلى جانب 6250 جنديا من الأمم المتحدة للقيام بمهام الشرطة في المنطقة العازلة التي تقسم البلاد إلى قسمين منذ الانقلاب الفاشل في سبتمبر/ أيلول 2002.

وقد اندلعت أعمال شغب ومظاهرات مناهضة للفرنسيين في نوفمبر/ تشرين الثاني بعد أن دمر الجيش الفرنسي سلاح الجو العاجي في رد على قصف طائرات عاجية موقعا فرنسيا في بواكيه قتل خلاله تسعة فرنسيين وجرح 33 آخرون فيما فر نحو



ثمانية آلاف أجنبي غالبيتهم من الفرنسيين من البلاد
.

المصدر : رويترز