أظهر استطلاع للرأي في هولندا نشرت نتائجه اليوم السبت أن غالبية الهولنديين تتوجس خيفة من المسلمين المقيمين على أراضيهم, وذلك كرد فعل على حادث اغتيال المخرج السينمائي دائم الانتقاد للإسلام ثيو فان جوخ في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
وأظهر الاستطلاع الذي أجري أيضا في كل من إيطاليا وإسبانيا أن 19% فقط من الهولنديين لا يرون أي خطر من المسلمين المقيمين بالبلاد الذين يشكلون نحو 6% من عدد السكان.
 
واعتبرت عدة صحف هولندية أن نتيجة الاستطلاع تشكل مفاجأة للجميع، مشيرة إلى أنه وفقا للاستطلاع فإن 67% من الهولنديين لا يحتفظون بأي علاقات مع المسلمين المقيمين داخل هولندا, بينما يعرف 65% ممن شملهم الاستطلاع معلومات وصفت بأنها ضئيلة للغاية عن الإسلام.
 
كما أكد نصف من شملهم الاستطلاع أنهم يضطرون لنقل أماكن سكنهم إذا كانت قريبة من مراكز تجمع المهاجرين من المسلمين.
 
كان المخرج الهولندي فان جوخ قد لقي مصرعه على أيدي مسلحين بعد عرض فيلم وصف بأنه يسيء للإسلام ويتهم المسلمين بممارسة العنف على المرأة.
 
ومنذ ذلك الحين شهدت عدة مدن هولندية أعمال عنف متبادلة كان آخرها هذا الأسبوع حيث قتل شاب مغربي على أيدي سيدة هولندية اتهمته بسرقة حقيبتها, كما تعرضت عدة مدارس للمسلمين لعمليات حرق من جانب مجهولين.

المصدر : رويترز