الأطلسي يعتزم تعزيز وجوده في أفغانستان
آخر تحديث: 2005/1/13 الساعة 09:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/13 الساعة 09:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/3 هـ

الأطلسي يعتزم تعزيز وجوده في أفغانستان

قوات الناتو تستعد لتوسيع انتشارها بأفغانستان رغم المخاطر الأمنية (الفرنسية-أرشيف)

أعلن حلف شمال الأطلسي مساء الأربعاء عن اعتزامه توسيع مشاركته في القوة الدولية العاملة في أفغانستان, وذلك بهدف المساعدة في تحقيق الأمن والاستقرار.

وأعرب مصدر مسؤول بالحلف الأطلسي عن الأمل بصدور قرار في فبراير/شباط المقبل يمكن من توسيع انتشار القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في المناطق الواقعة غرب أفغانستان. 

ومن المقرر أن يبحث وزراء دفاع دول الحلف الأطلسي هذا التوسيع خلال اجتماع غير رسمي لهم يعقد في نيس في التاسع والعاشر من الشهر المقبل. 

وتتألف قوة الأطلنطي العاملة في أفغانستان والمعروفة باسم إيساف من أكثر من ثمانية آلاف جندي من نحو ثلاثين بلدا وهي تنتشر حاليا في منطقة كابل وتسع ولايات شمال العاصمة. 

وكان الحلف الأطلسي قرر في أبريل/نيسان الماضي التوسع أيضا في غرب أفغانستان عبر نشر عدة فرق جديدة تعنى بإعادة الإعمار في عدد من الولايات الأفغانية. 

وعلى المدى البعيد, يسعى الحلف الأطلسي إلى توسيع مهمة إيساف نحو جنوبي وشرقي البلاد, كما ترغب الولايات المتحدة في أن يتم دمج قوة إيساف بالقوات الاميركية المنتشرة في أفغانستان والبالغ عددها نحو 18 ألف جندي. 

ولم يتمكن وزراء خارجية دول الحلف خلال القمة التي عقدت في التاسع من ديسمبر/كانون الأول من الاتفاق على التوسيع وأرجؤوا اتخاذ القرار.

من جهة أخرى يقوم المدير العام للحلف ياب دو هوب شيفر اليوم الخميس بزيارة إلى الأردن هي الثانية إلى إحدى الدول السبع الواقعة في حوض المتوسط والتي يعتزم الحلف تعزيز تعاونه معها. 

وكان المدير العام للحلف زار الجزائر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي ويستعد لزيارة موريتانيا والمغرب وإسرائيل وتونس ومصر في الأشهر الستة المقبلة.
 
المصدر : الفرنسية