بي.بي.سي ألغت موقعا إلكترونيا كان يتضمن أرقام هواتف موظفيها
ذكر متحدث باسم هيئة الإذاعة البريطانية أن الهيئة طلبت من الشرطة التحقيق في سيل من المكالمات البذيئة التي تلقاها عدد من مسؤوليها الكبار قبل إذاعة مسرحية قيل إنها تحتوي على إسفاف وتجاوزات دينية.

وأغلقت الهيئة موقعا على الإنترنت كان يتضمن أرقام الهواتف الخاصة باثنين من كبار مسؤولي الهيئة بعد قرارها إذاعة المسرحية الغنائية اللندنية الحائزة على جوائز أوبرا جيري سبرنجر.

وقال المتحدث إن موظفين في بي.بي.سي وأسرهم تلقوا عددا كبيرا من المكالمات الهاتفية التي تضمنت بذاءات وتهديدات وتم إبلاغ الشرطة عن بعضها، مضيفا أنها تشكل جريمة.

ونظم متظاهرون مسيحيون مظاهرة سلمية خارج مقر هيئة الإذاعة في لندن قبل وأثناء عرض المسرحية مساء السبت وأدانوا تصويرها للمسيح على أنه رجل بدين يلبس حفاظة.

وقال مصدر في بي.بي.سي إن العاملين في الإذاعة يتعرضون لمضايقات وتخويف "يتعدى كل ما هو مسموح به في مجتمع حر وديمقراطي".

ويأتي النزاع بعد أقل من شهر من اقتحام مئات المتظاهرين الغاضبين من السيخ مسرحا في برمنغهام وإجبار العاملين فيه على إلغاء عرض مسرحي يصور وقوع انتهاكات جنسية داخل معبد للسيخ.

المصدر : رويترز