مقتل 23 من طالبان بمواجهات جنوبي أفغانستان
آخر تحديث: 2004/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/21 هـ

مقتل 23 من طالبان بمواجهات جنوبي أفغانستان

المعارك تأتي في إطار حملة يشنها التحالف لتعزيز الأمن بأفغانستان قبل الانتخابات (الفرنسية)
أعلن حاكم إقليم أوروزغان الأفغاني أن قوات أميركية وأفغانية مدعومة بغطاء جوي قتلت 21 مقاتلا من حركة طالبان جنوبي أفغانستان الثلاثاء في إطار حملة تهدف لتحقيق الأمن والاستقرار للانتخابات المزمع إجراؤها في سبتمبر/ أيلول المقبل.

وقال جان محمد خان -الذي كان يتحدث من موقع القتال في منطقة داي شوبان الوعرة بإقليم زابل المجاور- إن القوات الأفغانية عثرت على جثة مقاتل شيشاني ومعه جواز سفره بين الجثث الـ 21. وأضاف أن بين القتلى قائد عسكري طالباني يشغل موقعا متوسطا في تسلسل القيادة يسمى الملا جانام.

كما ذكر متحدث عسكري أميركي أن خمسة من قوات المارينز أصيبوا بجروح في المواجهات مع مقاتلي طالبان الذين كانوا ينصبون كمائن لهم وسط أفغانستان. وأضاف أن جنديا أفغانيا ومترجما أصيبا أثناء المعارك، موضحا أنهم جميعا نقلوا إلى قاعدة ريبلي في تارين كوت، وأن حالتهم مستقرة الآن. وقال إن المارينز أسروا أربعة أشخاص بينهم جريحان.

من جهته قال محمد والي المتحدث باسم حاكم إقليم هلمند إن قوات الحكومة قتلت مسلحين اثنين آخرين في إقليم موسى قالا. وأضاف أن جنديين أفغانيين أصيبا أيضا. وقد يكون هذا أكبر عدد للضحايا في صفوف طالبان في يوم واحد.

غير أن محمد فاتح محمد غازي من حركة طالبان قال إن ثلاثة أشخاص من طالبان فقط جرحوا بينما تكبدت القوات الأفغانية والأميركية خسائر جسيمة.

وينتشر أكثر من 2200 من المارينز منذ أبريل/نيسان الماضي في إقليم أوروزغان لمطاردة مقاتلي حركة طالبان وأنصار تنظيم القاعدة. وأوقعت المواجهات العنيفة بين قوات التحالف ومقاتلي طالبان عشرات القتلى الأسبوع الماضي. ووقع القسم الأكبر من الهجمات في أقاليم قندهار وزابل وأوروزغان التي تعتبر جميعها معاقل لطالبان.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: