تفجيرات مدريد عززت حملة الدول الأوروبية على من تصفهم بالإرهابيين (رويترز -أرشيف)

قالت بلجيكا إنها اعتقلت 15 شخصا من الأجانب للاشتباه في تخطيطهم لهجمات إرهابية وذلك ضمن حملة أمنية منسقة بين دول أوروبية أعلن عنها اليوم.

وأعلن المدعي العام البلجيكي دانيال برنار في مؤتمر صحفي في بروكسل أنه ستتم إحالة بعض المعتقلين للقضاء.

من جانبه قال مدير مكتب الشرطة الاتحادية في بروكسل جلين أودنيرت إن المعتقلين هم جزء من جماعة إرهابية، مضيفا أن بينهم أردنيين وفلسطينيين ومصريين ومغاربة وأنهم كانوا "في المراحل الأولية من تدبير هجوم".

إلا أن المسؤول الأمني لم يشر إلى ما إذا كان المعتقلون على علاقة بتفجيرات مدريد التي أوقعت 191 قتيلا.

جاء ذلك بعد وقت قصير من إعلان السلطات الإيطالية اعتقال رجلين في ميلانو يشتبه في أن أحدهما على صلة بتفجيرات القطارات في العاصمة الإسبانية مدريد التي وقعت في 11 مارس/آذار.

وقالت إيطاليا وإسبانيا إن المعتقل الأول اسمه ربيع عثمان سيد أحمد، وإنه معروف أيضا باسم "محمد المصري". والآخر هو الذي أجره الشقة التي كان يقيم فيها بميلانو.

وفي وقت لاحق أعلن وزير الداخلية الإيطالي جوزيبي بيزانو أن أحد المعتقلين – يعتقد أنه محمد المصري- "كان يخطط لارتكاب اعتداءات أخرى" واصفا إياه بأنه "شخصية مهمة وهو على الأرجح من أبرز مرتكبي مجزرة مدريد ".

المصدر : وكالات