حكومة ساحل العاج تدين أعمال العنف ضد الأجانب
آخر تحديث: 2004/6/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/20 هـ

حكومة ساحل العاج تدين أعمال العنف ضد الأجانب

متظاهر يرمي مبنى السفارة الفرنسية بالحجارة (الفرنسية)
دانت حكومة ساحل العاج أمس الاثنين بشدة قيام متظاهرين بمهاجمة السفارة الفرنسية في أبيدجان والاعتداء على عدد من الغربيين.

ووصفت الحكومة تلك الاعتداءات بأنها مخالفة لاتفاقية فيينا ودعت إلى الهدوء وضبط النفس. وكان 100 إلى 200 من أنصار رئيس ساحل العاج لوران غباغبو تظاهروا الاثنين أمام السفارة الفرنسية في ساحل العاج ورموها بالحجارة , وأحرقوا إطارات قرب مدخلها الرئيسي.

ورد الجهاز الأمني للسفارة بإلقاء قنابل مسيلة للدموع لتفريقهم قبل إلقاء قنابل صوتية من غير أن تتدخل قوات أمن ساحل العاج الموجودة قرب السفارة. كما تعرض غربيون كانوا في سيارتهم لهجوم من هؤلاء المتظاهرين المسلحين بالحجارة والعصي.

وطمأن البيان الهيئات الديبلوماسية المعتمدة في ساحل العاج والرعايا الأجانب وتعهد بتوفير الأمن لهم.

كما أعلنت سفارة الولايات المتحدة عن إغلاق مكاتبها بصورة مؤقتة اليوم الثلاثاء في أبيدجان, لتجنب أعمال عنف محتملة يمكن أن تقع أثناء تظاهرة مقررة خارج سفارة فرنسا المجاورة.

ومن جهة أخرى ذكرت أجهزة الأمن التابعة للأمم المتحدة في أبيدجان أن أضرارا ألحقت بـ31 آلية تابعة للمنظمة الدولية على يد من وصفتهم بعصابة مسلحة.

واعتبر الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان في تقرير صدر أمس أن ساحل العاج التي تشهد تمردا مسلحا منذ حوالي السنتين, بلغت مرحلة خطرة على مستقبلها السياسي. وقال أنان إن الأحداث المأساوية في الأسابيع الأخيرة أوصلت ساحل العاج إلى مفترق طرق.

المصدر : الجزيرة + وكالات