أستراليا تبدأ حملة لاستمالة المواطنين للتحالف في العراق
آخر تحديث: 2004/6/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/20 هـ

أستراليا تبدأ حملة لاستمالة المواطنين للتحالف في العراق

مظاهرة مناوئة للحرب على العراق في أستراليا (رويترز-أرشيف)
بدأت الحكومة المحافظة في أستراليا حملة عامة لكسب تأييد المواطنين للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق واحتواء المعارضة المتزايدة لدى الناخبين للحرب قبل الانتخابات المقرر إجراؤها في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وفي حين تشير استطلاعات الرأي إلى أن 63% من الأستراليين يعتقدون أن الحرب لم تكن مبررة أصدر وزير الخارجية ألكسندر داونر وثيقة عامة تحت عنوان "العراق .. طريق المستقبل" في محاولة لكسب تأييد المواطنين من جديد للتحالف في العراق.

وقال داونر بمناسبة إصدار الكتيب الذي يقع في 18 صفحة "نحن نسير على طريق مساعدة العراق الحر على إقامة دولة ديمقراطية وتحسين مستوى معيشة جميع مواطنيه".

وشاركت أستراليا الحليف الوثيق للولايات المتحدة بألفي جندي في حرب العام الماضي وبات مستقبل 850 جنديا لايزالون في العراق مثار جدل سياسي، حيث أثارت صور إساءة القوات الأميركية معاملة السجناء العراقيين استياء الرأي العام.

ويريد رئيس الوزراء جون هوارد أن تبقى القوات حتى إنهاء مهمتها غير أن زعيم المعارضة الجديد مارك لاثام تعهد بإعادة القوات قبل عيد الميلاد في حالة فوزه في الانتخابات، وأصبح حزب العمال بقيادة لاثام كفرس رهان في استطلاعات الرأي.

وتسعى الحكومة الأسترالية التي تولت السلطة قبل ثمانية أعوام للفوز بفترة ولاية رابعة في الانتخابات، وقد تعهدت بالقيام بدور مستمر في المساعدة في إعادة بناء العراق وهاجمت ما تصفه بسياسة الهروب التي يتبناها حزب العمال الذي يمثل يسار الوسط.

المصدر : رويترز