بوش وزوجته لورا لدى وصولهما روما (رويترز)

وصل الرئيس الأميركي جورج بوش في وقت مبكر من صباح اليوم إلى إيطاليا في مستهل زيارة تستمر يومين يجري خلالها محادثات مع نظيره الإيطالي كارلو أزيغليو تشيامبي ورئيس الحكومة سيلفيو برلوسكوني والبابا يوحنا بولص الثاني.

وأعرب برلسكوني قبيل ساعات من الزيارة عن قلقه من احتمال وقوع أعمال عنف خلالها. وهاجم المعارضين للزيارة، وشدد على أن إيطاليا يجب أن تستقبل بوش بوصفه رئيس دولة كبيرة وحليفة.

ومن المتوقع أن تشهد شوارع روما ومدن إيطالية أخرى اليوم الجمعة مظاهرات معادية للحرب التي شنتها الولايات المتحدة على العراق متزامنة مع الزيارة.

وسيشارك بوش في الاحتفالات بالذكرى السنوية الستين لانتصارين مهمين للحلفاء في الحرب العالمية الثانية، هما تحرير روما في الرابع من يونيو/حزيران عام 1944 وهبوط قوات الحلفاء على ساحل نورماندي في فرنسا بعد ذلك بيومين.

والهدف الأكبر لبوش في جولته الأوروبية -التي تشمل أيضا باريس وساحل نورماندي خلال الأيام الثالثة القادمة- سيكون محاولة التغلب على الخلافات بشأن مشروع قرار جديد في الأمم المتحدة يدعم الحكومة المؤقتة الجديدة في العراق وينشئ قوة متعددة الجنسيات تقودها الولايات المتحدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات