واشنطن تضغط لتخفيف تقرير حقوقي ينتقدها بشأن العراق
آخر تحديث: 2004/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :العبادي: حظر الرحلات من وإلى كردستان العراق إذا لم يتم إخضاع المطارات للحكومة الاتحادية
آخر تحديث: 2004/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/15 هـ

واشنطن تضغط لتخفيف تقرير حقوقي ينتقدها بشأن العراق

جندي أميركي على وشك إطلاق كلب على سجن عراقي في أبو غريب (الفرنسية)

تسعى الولايات المتحدة جاهدة من أجل تخفيف لغة تقرير للأمم المتحدة حول حقوق الإنسان ينتقد بشدة ممارسات قواتها في العراق قبل أن ينشر رسميا في وقت لاحق هذا الأسبوع، حسب ما أفاد مسؤول أميركي.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه إن دبلوماسيين أميركيين يضغطون من أجل تعديل لهجة التقرير المتوقع أن يصدر عن المفوض السامي لحقوق الإنسان لمنع تفجر انتقادات جديدة للمعاملة السيئة من القوات الأميركية للمعتقلين العراقيين في سجن أبو غريب.

وكانت صور ومشاهد فيديو التقطت أثناء عمليات تعذيب للعراقيين في هذا السجن قد ألهبت المشاعر المعادية للولايات المتحدة على نطاق العالم.

ويتوقع أن تصدر النسخة النهائية من التقرير يوم غد الجمعة في مقر لجنة حقوق الإنسان بجنيف حيث تخشى الولايات المتحدة أنه بدون إجراء تعديل على اللهجة الحادة في التقرير فإن نشره قد يؤدي إلى تعقيد جهودها لتمرير مشروع قرار في مجلس الأمن بشأن العراق.

وتعتبر واشنطن أن الموافقة على قرار جديد من مجلس الأمن قد يؤمن الدعم للحكومة العراقية المؤقتة التي بدأت عملها بالفعل قبل يومين وينتظر أن تتولى السلطة نهاية الشهر الحالي.

وبرر مسؤول أميركي آخر سعي واشنطن من أجل تخفيف لغة التقرير بأنه وضع قبل أن تكشف الولايات المتحدة عن معلومات التعذيب، مشيرا إلى ضرورة أن يكون التقرير متوازنا.

وذكر دبلوماسي أميركي أن التقرير أشار بالتفصيل إلى عمليات التعذيب في سجن أبو غريب التي أكد أنها سبق أن ضُمنت في تقرير للصليب الأحمر ولا داعي لإدخالها في تقرير الأمم المتحدة.

واتهم التقرير في إحدى فقراته الولايات المتحدة وقوات الاحتلال بانتهاك منظم لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني في العراق.

وأكد متحدث باسم الأمم المتحدة أن التقرير الذي كان متوقعا أن ينشر يوم الاثنين قد أجل حتى يوم الجمعة بطلب من وزارة الدفاع الأميركية وسلطة الاحتلال في العراق لتقديم مساهمتها في هذا الخصوص.

ونفى المتحدث أن يكون محتوى التقرير قد تم تبديله بطلب أميركي، مشيرا إلى أن المعلومات التي قدمتها واشنطن قد تضمن في النسخة النهائية من التقرير.

المصدر : وكالات