صورة افتراضية لمحاكمة أعضاء من خلية فرانكفورت بألمانيا التي يشتبه في أن المعتقل الجديد ينتمي إليها (رويترز - أرشيف)

سلمت السلطات السورية إلى فرنسا جزائريا يشتبه في علاقته بتنظيم القاعدة بعد بضع ساعات من توقيفه في سوريا.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية إن سعيد عارف المعروف باسم سليمان شيباني والمكني بـ (عبد الرحمن) سيمثل أمام القاضي جان لوي بروغيير المتخصص في مكافحة الإرهاب, بعد أن يصدر جهاز مكافحة التجسس مذكرة توقيف دولية في حقه.

ونقلت وزارة الداخلية عن خبراء فرنسيين في مكافحة الإرهاب أن الرجل مقرب جدا من القاعدة "حيث يتمتع بأهمية معينة", مشيرة إلى أن الأجهزة الأمنية الفرنسية تلاحقه منذ أشهر طويلة بالتعاون مع الأجهزة الأمنية الأجنبية.

وأوضحت الوزارة أن عارف أقام على ما يبدو "علاقة وثيقة مع المجموعة المعروفة بـ(مجموعة فرنكفورت) التي تم تفكيكها في يناير/ كانون الأول عام 2000 وكانت تخطط لتنفيذ اعتداء على كنيسة أو سوق الميلاد في ستراسبورغ" بشرق فرنسا.

يذكر أن سعيد عارف ولد عام 1965 في وهران, وخدم في الجيش الجزائري برتبة نقيب قبل أن يفر من الجزائر ويتوجه إلى أفغانستان حيث تلقى تدريبا في معسكرات القاعدة.

المصدر : الفرنسية